Follow Us

Follow on Twitter    Follow on Facebook    YouTube Channel    Vimeo Channel    Tumblr    SoundCloud Channel    iPhone App    iPhone App

Mohammed Addakhakhn محمد الدخاخني

Guest

عن علاقة الزيّ بالتحرُّش

[

يأخذ موضوع الزيّ أو اللبَاس أو السِتر حيزاً كبيراً من خطاباتنا، الثقافية والاجتماعية وبطبيعة الحال، الدينية. وفي مجتمع أبوي ذكري يعتمد البكارية والرجولية والفحولة كمداخل قراءة للعالم، كالمجتمعات العربية عموماً والمجتمع المصري على وجه الخصوص، يُضفي الذكرُ بعداً عَلاقاتياً بين التحرش وأنماط الزيّ، بحيث تنحصر القضية في طرفين هما الزيّ والتحرش، باعتبار نوعية الأول أو نمطه سبب مباشر للثاني أو علّة. يُكذِّبُ هذا التضييق أو تلك العلَاقة، ويخلع عنها كل شرعية، أمران؛ أولاً: حكم ...

Keep Reading »

في نقد الثورة2/2

[

عالجنا، في المقال السابق، مشكلة انحسار النقد الثوري، وشرعية النقد، والمحددات التي ينبغي تأبطها عند دخول الحيز النقدي، وعطفْنا على ذلك بكشف وفحص نقدين شائعين ومناوئين لمنطق الثورة الذي نعتقده. ونروم، في هذا المقال، نقد تصورين ظهرا لنا أثناء محاولاتنا تحليل الحِراك الثوري الممتد، منذ لحظة الميلاد في آخر يناير وحتى الوقت الراهن. وذلك تحقيقاً للقصود التي ذكرنا: الوعي وتقويم المسار وتقدير التضحية والبذل. على أنه قبل الخوض في سرد انتقاداتنا، بما تحمله من تبريرات ودفوع، يتوجب ...

Keep Reading »

في نقد الثورة 1/2

[

ضمن مُشكلات ثورة 25 يناير 2011 ضمور، ولا أبالغ في حال قُلت نُدرة، القراءات النقديّة الثورية للثورة. والنقديّة الثورية، هنا، تُفيد نقد وتقويم الثورة من قِبل من لديهم الحِس الثوري، والمعرفة بمنطق الثورة، والرغبة في تمكينها وتفعيلها في شتى المساحات. الأمر الذي ساهم في تكثير وشيوع الانتقادات غير الثورية (اليمينية الفجة) والانتقادات الثوروية (اليمينية المتشحة بلباس الثورة). الانتقادات التي كان أبرزها عدم وجود رأس للثورة، وعدم قدرة الثوار على الانضواء في تنظيم موحد، وعجزهم عن ...

Keep Reading »

الإخوان المسلمون وسؤال النشأة المستأنفة

حظيت حركة الإخوان المسلمين من اسمها بنصيب وافر، خصوصا فيما يتعلق بكونها "حركة". فلم يكن هاجس المؤسس الأول حسن البنا فكرياً بقدر ما كان حركياً: الحركة من أجل حُلم عودة الخلافة الإسلامية، حركة لا تتعامل مع سؤال الحداثة، الذي فرض نفسه على الخلافة العثمانية في القرن الثامن عشر وعلى مصر مع دخول الحملة الفرنسية في 1789، ولا مع سؤال التراث، الذي ولد كمقولب لسؤال الحداثة، وكانت طريقة التعامل هي اللاتعامل وطريقة الفعل هي الامتناع عن الفعل. "دقت ساعة العمل"، كان ...

Keep Reading »

فزّاعة الفلوليّة

[

تأتي أهمية الحديث في هذا الموضوع؛ أنه عند حصول أي مشكلة تؤرق من في السلطة، تبرز هذه الأخيرة– مباشرة أو من خلال مؤيديها – في وجوه الناس كلمات تغتالهم – وأحيانا تصفيهم – معنوياً، وتصير هذه الكلمات وصمة على ذلك الشخص الذي نُعت بها. وإحدى هذه الكلمات، التي شاعت وذاعت في الخطاب السياسي والاجتماعي المصري، هي كلمة “الفلول”. فأصبحت الكلمة اتهاماً جُزافياً جاهزاً يُوصم به أي شخص يختلف مع الإسلام، أو الإسلاميين، أو الرئيس محمد مرسي. على خلفية ما سبق، تعلمنا أنه لا يصح لنا الخوض في ...

Keep Reading »