Follow Us

Follow on Twitter    Follow on Facebook    YouTube Channel    Vimeo Channel    Tumblr    SoundCloud Channel    iPhone App    iPhone App

Maha Atfah مها عطفه

الخامس و العشرون من آب 1983: قصة للكاتب الارجنتيني خورخِ لويس بورخِس

[لوحة للفنان الفلسطيني منذر جوابرة]

رأيتُ أنَّ الساعة في المحطّة الصَّغيرة قد جاوزت الحادية عشرةَ ليلاً. ذهبت إلى الفندقِ سيراً على الأقدام. أحسستُ كما في مرَاتٍ سابقة بالاستسلام والارتياح الّلذين تولدهما فينا المطارح المألوفة. كانت البوَّابة الواسعةُ مفتوحةً؛ والبيت غارقاً في الظلمة حين دخلتُ البهو الّذي تُكرِّر مراياه نباتات الصالة. والغريب أنّ المالك ناولني السِّجلَ دون أن يعرفني. أخذتُ الرِّيشة المربوطةَ إلى المكتب، غمستُها في المحبرة البرونزيَّة وبانحنائي فوق السِّجلّ المفتوح، حصلتْ أولى المفاجآت الكثيرة ...

Keep Reading »

وردة باراثِلسو: قصة للكاتب الأرجنتيني خورخِ لويس بورخِسْ

[

في ورشته، التي تشغل غرفتي القبو، طلب باراثِلسو من ربّهِ، ربِّهِ غير المحدَّد،  من أيّ رب كان، أن يبعثَ له تلميذاً. خيّم المساء. نار الموقد القليلة أطلقت ظلالاً . كان نهوضه لإشعال المصباح الحديدي عملاً مجهداً. نسي باراثلسو، الساهي من التّعب، صلاته. كان اللّيلُ قد محا التنوّر والأنابيق المغبرّة عندما طرقوا البابَ. نهض الرجل الكابي، صعد الدرج الحلزوني القصير وفتح درفة الباب. دخل رجلٌ مجهولٌ، كان بدورِه متعباً جدّاً. أشار باراثلسو إلى مقعد ؛ جلس الآخر وانتظر. مضت برهة لم ...

Keep Reading »