Follow Us

RSS Feed    Follow on Twitter    Follow on Facebook    YouTube Channel    Vimeo Channel    Tumblr    SoundCloud Channel    iPhone App    iPhone App

Arabic-Culture

حورية المطلقة في سن الثالثة عشرة لا تنفع إلا لقراءة كتب الاطفال

[الطفلة اليمنية نجود محمد التي تم تزويجها في الثامنة من عمرها في عام ٢٠٠٨]

رأيتها في بيت إحدى صديقاتي ، كانت تجلس في زاوية «الديوان» كما نسميه في اليمن. تنظر إلي وتبتسم إبتسامة خجولة. كل ماعرفته عنها أنها إبنة عم صديقتي: فتاه صغيرة تبدو في الإعدادي. لم تتفوه بكلمة طوال الجلسة. لم أعرف عنها شيئاً غير أنها ابنة عم صديقتي. مرت أيام وشهور. لما سألت عنه حورية، قالت لي صديقتي إن ابنة عمها تطلقت. سألتها عن السبب فحكت لي حكاية حورية: حورية فتاة يتيمة في الثالثة عشرة من العمر تعيش في بيت أخيها مع أمها العجوز وزوجة أخيها وأولادهما في منطقة متواضعة يغلب عليها الفقر. لم تكمل دراستها. منعها أخوها من الذهاب للمدرسة بعد الصف الخامس بحجة أنه ليس هناك من يرافقها للمدرسة ومع أن لديها رفيقات ولكنه لم يكن يثق بأحد وليس لديه الوقت ليرافقها بنفسه. وربما كان ...

Keep Reading »

الأغنية السياسيّة الفلسطينيّة: أين الأرض؟

لا تأتي هذه المادة المتواضعة، المكتوبة على شرف يوم الأرض، لتكون عرضًا شاملاً للأغنية الوطنية-السياسية الفلسطينية، ولا يصح تصنيفها كنقد موسيقي؛ وإنما تشكّل هذه المادة، محاولة متواضعة لتقفي أثر تطوّر وتحوّل مفهوم الأرض في سياق الأغنية الوطنية-السياسية الفلسطينية. يمكننا أن نلمس عبر رصد سريع للأغنية السياسيّة الفلسطينيّة، كيف تشغل الأرض حيّزًا مركزيًا في الأغنية السياسيّة من منطلق مركزيتها في تكوين الفولكلور الفلسطيني والهويّة الفلسطينية عامةً. ومن الجدير التوقّف في هذا السياق، عند الدور المركزي لفرقة الفنون الشعبيّة بتمكين اصطلاح "الأرض" في سياق الأغنية السياسيّة، ثم نستمر لنلاحظ تصدّع مفهوم “الأرض” وتحوّله إلى رمز فضفاض حين تبدأ الأغنية تتركز في ...

Keep Reading »

بورتريه غير وافٍ عن بسام حجار

[الشاعر بسام حجار]

قيل فيه كلام كثير. أصدقاء وشعراء ونقاد وفنانون وزملاء مهنة ودارسون اجتمعوا حول ورق الصحف ليملؤه في اليوم التالي لوفاته. كان رحيل بسام حجار في السابع عشر من شباط 2009، بمثابة فاجعة أدبية. حتى أولئك الذين نبذوه مهنياً، وتناقلوه من قسم ثقافي إلى آخر، حزنوا من أجله، وربما ندموا. ذلك أن رحيل ذلك الرجل الخجول لم يكن مجرد موت، عرفنا جميعاً أننا سنفتقد أحد أهم الأسماء في الشعر، وفي الترجمة أيضا. كان موته ضربا من خيبة الأمل، لأننا كنا نعتمد كثيراً على بسام حجار في نقل ترجمات إلى العربية، قبل أن نتوقف عند شعره. لذلك فإن فقده كان شبيها برزمة من الخسارات التي نثرت في وجوهنا. وفي واقع الأمر، هناك دائما مبرر لخسارة شخص، تسليم بأمر المرض، أو الفنائية أو الباب الذي سنعبر منه "إلى ...

Keep Reading »

ملف من الأرشيف: فدوى طوقان

[.الشاعرة الفلسطينية فدوى طوقان، مصدر الصورة وكيبيديا]

[”ملف من الأرشيف“ هي سلسة تقوم ”جدلية“ بنشرها بالعربية والإنجليزية بالتعاون مع جريدة ”السفير“ اللبنانية. الملفات لشخصيات أيقونية تركت أثراً عميقاً في الحقل السياسي والثقافي في العالم العربي.] الاسم: فدوى الشهرة: طوقان اسم الأب: عبد الفتاح آغا طوقان اسم الأم: فوزية أمين بيك تاريخ الولادة: 1917 تاريخ الوفاة: 2003 الجنسية: فلسطين الفئة: مؤلفة المهنة: شاعرة       فدوى طوقان   Keep Reading »

عن ثورة الموسيقى الكلاسيكية وقاعات السلطة وأمور أخرى

انتهزت فرصة عطلة نهاية الأسبوع للخروج قليلاً والتخفيف من الضغوط. دخلت وزوجتي مطعم Busboys في شارع قريب من شارع U ذي التاريخ المرتبط بنضال السود من أجل حقوقهم المدنية. كان نصيبنا في الجلوس بقاعة العروض الكلاسيكية، حيث تناولنا الطعام على ألحان موسيقى كلاسيكية عزفها بعض أعضاء حركة Classical Revolution الموسيقية، دون أن أفهم معنى "الثورة الكلاسيكية" التي وجدتها مكتوبة في البرنامج المطبوع المرافق لقائمة الطعام على المنضدة.  بعد فقرتين أو ثلاث تحدث أحد أعضاء الحركة ليشرح للجمهور معنى الثورة الكلاسيكية. هي ليست فرقة موسيقية، بل حركة لإحياء الموسيقى الكلاسيكية، يعزف فيها متطوعون لا يتقاضون أجراً من المكان المضيف ولا من الجمهور، ويرحبون بمشاركة الجمهور في العزف. ...

Keep Reading »

مقطع من رواية رام الله الشقراء

 * مقطع بعنوان انكشاف من رواية "رام الله الشقراء" لعبّاد يحيى، الطبعة الأولى- "دار الفيل" القدس 2013.      * انكشاف   أتعلمين، إن واصلنا الحديث بهذه الطريقة سنصاب بـ "الفرنجة فوبيا" أو "الأجانب فوبيا"، ولا أظنّنا نريد ذلك، مع وجود مما يبرر قلقنا. أشعر أنّنا نعيش أكثر المراحل انكشافاً، ولا ملاذ ولا ملجأ لنا أمام كلّ هذا الاستهداف، لا أدري إن كان هنالك مكان في العالم يدخل إليه هذا الكمّ الهائل من الأجانب ولا تملك السلطات المسؤولة فيه أيّة معلومات عنهم، ولا تملك أن تحتج على أيّ نشاط يمارسونه، السلطة هنا هي على الفلسطينيين فقط، حرفياً هي علينا نحن فقط. أُلاحظ دوماً أنّ الأجانب يسيرون حاملين آلات ...

Keep Reading »

الخروج من المعبد: توليفات في أنثروبولوجيا الغناء العربي

مقطع من غلاف كتاب

يصدر أحمد الواصل كتابه الجديد" الخروج من المعبد: توليفات في أنثروبولوجيا الغناء العربي" عن دار العين للنشر ، القاهرة، 2013.  ويخص مجلة "جدلية" بمقدمة الكتاب.  مقدمة الكتاب: زفير أبي الهول الطويل 1/ قالت فيروز أن أبا الهول صديقها أيْ: هما صديقا الصمت. اختارت أن تشدو بقربه على مسرح الصوت والضوء 1989. أنشدت له باسم القوة والعزم والأصالة "أهو دا اللي صار" التي كتبها يونس القاضي ولحنها سيد درويش. وسبقتها وردة لترفع عقيرتها فزاعة ضد الخيانة والذل وتمجد الوفاء وتنذر بدائرة الزمان على أرواح وأذهان فقدت صلتها بعقل الكون وإعلامه وتعطلت أجهزتها الشعورية والسلوكية في " لعبة الأيام"(1961) لعلي مهدي ورياض السنباطي الذي منح ...

Keep Reading »

شاصُلّى

[نبات الحلفاء]

اللغةُ أداةٌ لمعرفةِ الأشياءِ وتشفيرِ وترميزِ المعلوماتِ عنها وتدوينها وإذاعتها للتعبيرِ والتواصلِ. للأشياءِ أسماءٌ تُعرفُ بها وعلاقاتٌ تربُطُها يُعبّر عنها بأفعالٍ وحروفٍ وظروفٍ، وأمّا دأبُ الإنسانِ في البحثِ العلمي والإبداعِ والإكتشافِ فليسَ إلا محاولةً لمعرفةِ تلكَ الأسماءِ أو تبيانِ علاقاتها ببعضِها. اللغةُ تنمو وتتمددّ كُلما إتّسَعَتْ المعرفة/الحياة وتَشَعّبَتْ طرائقها. وتقاسُ حيوية اللغة بقدرتها على الإستجابةِ لبيئة الناطقين بها وتفاعلها وتلبيتها لشروط حياتهم وإستيعابِ ملاحظاتهم عن أنفسهم وكَوْنِهِم، وهذِهِ القدرةُ بدورها تعتمدُ على ما تبذلُه الجماعة اللغوية مِنْ جهدٍ لتأهيل اللغةِ وإستنهاضها. هذان عاملان يُغَذّي أحَدُهُما الآخَرَ، ويُحدّدان حَجْمَ الذخيرةِ ...

Keep Reading »

فارس يواكيم في ترجمة كتاب عنف الدكتاتورية لستيفان زفايغ

[مقطع من غلاف كتاب

[“كتب” هي سلسلة تستضيف “جدلية” فيها الكتاب والمترجمين في حوار حول أعمالهم الجديدة، نرفقه بمقطع من الكتاب.] الكتاب ”عنف الدكتاتورية“ المؤلف: ستيفان زفايغ، ترجمة فارس يواكيم. بيروت، دار الفرات، ٢٠١٣. جدلية: كيف تبلورت فكرة ترجمة الكتاب، وما الذي قادك نحو الموضوع؟ فارس يواكيم: كنت أعرف ستيفان زفايغ روائياً صاحب أسلوب ممتع في السرد. وكنت أحرص على قراءة رواياته. ثم وقعت على كتاب من تأليفه لا علاقة له بالرواية. عنوان الكتاب "كاستيليو ضد كالفن ... أو ضمير ضد العنف". في الظاهر، كتاب يكثف الأضواء على مرحلة تاريخية وتحديداً الحقبة التي شهدت صعود كالفن، أحد أعمدة المذهب البروتستانتي. وفي الباطن، هو كتاب سياسي بامتياز. وفي الحالين، صاغه زفايغ بأسلوب أقرب إلى السرد ...

Keep Reading »

تودّد، أو الثورة التي لا تؤنّث لا يعوّل عليها: الجزء الثاني

[فتاتان تكتبان شعارات على الجدران في القاهرة]

[هذه المقالة هي الثانية في سلسلة مقالات. يمكن قراءة الجزء الأول هنا] "تدور ريتا حول ريتا وحدها: لا أرض للجسدين في جسد، ولا منفى لمنفى إلا الوطن في هذه الغرف الصغيرة، والخروج هو الدخول عبثاً نغني بين هاويتين، فلنرحل... ليتضح السبيل لا أستطيع، ولا أنا، كانت تقول ولا تقول" (محمود درويش، أحد عشر كوكباً) لعلَّ شهرزاد في سردها الليلي الألف ويزيد بليلة، تؤرخ ماللحكي الأنثوي من فضاء في الثقافة العربية سابقاً ولاحقاً، هو فضاء يتحدد بعنصرين: الضوء. المكان. فشهرزاد لم يصلنا منها الحكي نهاراً، فصياح الديك بما يحمل من دلالات الفجر، هو مبتدأ سكوتها وتحول حكيها "المباح" إلى "حرام" يستوجب الصمت، والنهار هو ملك "الذكر"، لا تنكشف فيه ...

Keep Reading »

"تودّد" أو "الثورة التي لا تؤنّث لا يعوّل عليها"

[غلاف طبعة بولاق من

على امتداد أربعٍ وثمانين ليلة من ليلة وألف ليلة، في ظلال الحكي الشهرزادي (الأنثوي) في أبهة الحضور الذكوري لشهريارالثقافة/السلطة/الذكر (وكما سيتضح تباعاً الذكر/اللغة)، في حضور السطوة "المسرورة" للسيف المذكر أيضاً، وعلى ركام إناثٍ/حكيٍ سابقٍ على شهرزاد، ظلت تلك القّاصّة، تسرد على مسامع الأمير قصة الجارية "تودد" ، متخذة من إنتصاراتها السردية، حماية لها من بطش السيف الأميري الـ"مسرور"، مراكمة الليالي سردية فوق سردية ، مؤسسة لتأنيث السرد الحكائي ألفاً من اليالي وليلة، لا قبلاً ولا بعداً، في ظرف ثقافي دائم الإنتصار للذكورة. أما "تودد"، التي دفعت الموت عن شهرزاد كل تلك الليالي الـ84 من الألف وواحدة، فقد كانت جارية لشاب يدعى "أبو ...

Keep Reading »

بورتسودان: تلك المدينة الزهرة

[بطاقة بريدية، بورتسودان، ١٩٤٠]

[مدن، زاوية جديدة على "جدلية" يكتب فيها الكتاب والكاتبات عن مدنهم المفضلة. يفتتح السلسلة الكاتب السوداني أمير تاج السرّ] بالرغم من أنني ولدت في قرية صغيرة شمال السودان، إلا أنني ارتبطت كثيراً بمدينة بورتسودان، الميناء الذي أنشأه الاستعمار الإنجليزي، بديلاً عن ميناء مدينة سواكن المجاورة، التي غدت بعد ذلك ولزمن طويل، مجرد تاريخ مهجور تحفه الفوضى والأساطير الغامضة، بعد أن سرقت بورتسودان رونقها وعمالها، وسفن الرحيل المتعددة التي كانت تغشاها زماناً، قبل أن تنتعش من جديد مؤخراً، وتستخدم كميناء آخر، لتجارة أقل شأناً. لقد نشأت في مدينة بورتسودان، بحكم عمل والدي موظفاً في جمارك الميناء جزءاً كبيراً من حياته. خبرت شوارعها وبيوتها، وظمأها وارتواءها، وفرحها وحزنها. درست ...

Keep Reading »

معنى الأرض: ملف خاص

 أرض الملّ الجليليّة كانت المنطقة التي أعلنتها إسرائيل منطقة عسكريّة مغلقة مصادرةً أكثر من 20 ألف دونم منها، في مخططٍ استيطانيّ لتهويد الجليل. كان هذا الإعلان شرارةً أطلقت يوم الأرض: اجتمعت القوى والهيئات السياسية والشعبية معلنة الإضراب العام في الثلاثين من آذارعام 1976، ما استنفر الجيش الإسرائيلي للتصدي للمظاهرات واقتحام القرى والمدن الفلسطينيّة، خاصةً مثلث يوم الأرض- عرّابة، دير حنّا وسخنين- لتنفيذ حملات اعتقال واسعة. رجال ونساء من مختلف الأعمار شاركوا في يوم الأرض بعنفوان وجرأة، مقدّمين منهم ...

Keep Reading »

مات عمو صباح

"مات عمو صباح"، قالتها أمي بتردد وهي تسبقها بكلمات تمهد لها. " أعرف أن هذا سيحزنك" قالت بهدوء وهي تحادثني اليوم على الهاتف من حيث لا تزال في الشرق الأوسط، وهي تطمئن علي في عاصمة الثلج والإسمنت. لن يمر وقت طويل حتى أودع كل من أناديهم بلقب "عمو"، وهو ما ننادي به من نحترمهم ونحبهم كآبائنا. هو صديق أبي، وأخ أصغر لرئيس سابق للعراق، ولكن هذا لم يكن يوماً سبباً في محبتي له. هو بغدادي أصيل، أعني بذلك لهجته، وروحه المرحة ونكاته التي تنتهي دوما بضحكات مجلجلة يسمعها كل من في البيت. ...

Keep Reading »

حيادية نسويّة في الغالب أو درس الممنوع

أطلعت مصادفة، في أحد المواقع الثقافيّة على مجموعة نصوص كتبها مثليون من فلسطينيي الداخل. النصوص كانت حول تمجيد التلذّذ البصريّ والحسيّ بالذكر والجسد الذكوريّ ووصفهما. وبالطبع سيكون علينا كقراء للأدب، ويا للاسف! أن نتغاضى عن المتعة المباشرة التي يوفرها لنا مثل هذا الأدب المكشوف الصادم. وسيكون علينا أن نجد للنصوص تأويلات سياسية مثل أثر الإحتلال في إخصاء المُحتَل وإخضاعه نفسيّاً، وفي أحسن الحالات سنتحدث عن علاقة هذا النوع من الأدب بالكمال والتناسق والجمال والنظافة التي تتصل عادةً بالذكوريّ في الثقافة ...

Keep Reading »

الثورة أنثى

شاركت المرأة العربية في الثورات العربية على مدى السنتين الماضيتين باشكال وادوار مختلفة. ومع ذلك، يطل عيدها وسط محاولات حثيثة لاعادتها إلى البيت وإلى «بيت الطاعة» معما يرافق ذلك من استخدام للتشريعات  وللممارسات الاجتماعية ضدها. كل ما يرمي إلى الارتداد على الدولة المدنية يصيب المرأة. وهذا الارتداد يتجلى على أنه الدأب المركزي للحركات الإسلامية في السلطة أو خارجها. فتعميم قوانين الاحوال الشخصية الشرعية والمذهبية يكرّس ويعمم التمييز ضد النساء في الحقوق والاحوال الشخصية (في الإسلام والمسيحية معاً). ...

Keep Reading »

في تلك المستعمرة السعيدة ليس لنا من الأشياء إلا أسماءها

تجري العبارة الأخيرة في رواية "رام الله الشقراء" (عبّاد يحيى، دار الفيل 2013) هكذا: " في رام الله نكتفي من الأشياء بأسمائها .. هذا قدر محتوم يفتك بكل من يدخلها ". إيجازٌ بليغ إلى حد اليأس لعالمٍ يتكون من شظايا أينما التفتَ؛ إلى الشوارع والبارات والمطاعم والمراكز الثقافية والمقتطفات الشعرية المضحكة المنتشرة في غير أماكنها، إلى جموع الفرنجة المتغلغلين في كل زاوية في مشهد يذكرك فوراً بأحياء القدس وعكا ويافا إبان حروب الفرنجة في القرون الوسطى، إلى الفلسطينيين الجدد في رام الله مبتورة لا ...

Keep Reading »

تودد أو الثورة التي لا تؤنث لا يعول عليها : الجزء الثالث: التأنيث في الشعر ثورة

[ هذه المقالة هي الثالثة في سلسلة مقالات. يمكن قراءة الجزء الأول هنا والجزء الثاني هنا] إنَّ القصيدة رَمْيَةُ نَرْدٍ  علي رُقْعَةٍ من ظلامْ تشعُّ، وقد لا تشعُّ فيهوي الكلامْ كريش على الرملِ / لا دَوْرَ لي في القصيدة غيرُ امتثالي لإيقاعها : حركاتِ الأحاسيس حسّاً يعدِّل حساً وحَدْساً يُنَزِّلُ معني وغيبوبة في صدي الكلمات وصورة نفسي التي انتقلت من أَنايَ إلى غيرها واعتمادي على نَفَسِي وحنيني إلى النبعِ / لا دور لي في القصيدة إلاَّ إذا انقطع الوحيُ والوحيُ حظُّ المهارة إذ ...

Keep Reading »

ارتفاع أسعار الكهرباء في الأردن

     

Keep Reading »

غريب حيفاوي: الفلسطيني لاجئاً في ذاته

شاءت ابتسام عازم أن تجعل روايتها «غــــريب حيفاوي» (دار الجمل) أشبه بتداخــــل بورتريهات: بورتريه داخل بورتريه داخل بورتريه، لتنتهي جميعها بمركز ثقل واحد أو نواة ثقيلة ومكثفة قوامها التاريخ والذاكرة والمكان، الذي يجعل منه التغيير الديموغرافي فسحةً رحبة للالتباس. في هذا العمل-السيرة، يعاد ترتيب الأحداث السياسية لفلسطين، منذ نكبة عام 1948، وحتى لحظةٍ ما، غير محددة من الألفية الثالثة، ولا تعرض مباشرة على القارئ، وإنما يتمّ إرجاعها إلى اللغة اليومية لإنسان الحاضر، أو إسقاط أثرها على كينونة إنسانية تفتش عن ...

Keep Reading »

سلا، مدينة الحمق والقراصنة

[مدن، زاوية جديدة على "جدلية" يكتب فيها الكتاب والكاتبات عن مدنهم المفضلة ] ولدت في مستشفى حكوميّ بمدينة طيّبة اسمها سلا، هي مدينة عتيقة وغير مدعية، مصابة بضيق مزمن بسبب التصاقها المحرج بمدينة مشهورة ومعتدّة بنفسها اسمها الرباط. كان يروق لي في مراحل متعددة من حياتي السابقة التنقل بين المدينتين بواسطة المراكب الخشبية التقليدية التي كانت تحمل العابرين بين ضفتي نهر أبي رقراق الذي خلده عبد الهادي بلخياط في أغنيته الشجية "القمر الأحمر". كنت أجد متعة في تأمل مشهد المدينتين العدوتين ...

Keep Reading »

من فكرتنا بنصور صورتنا

في هذه المجموعة من الكتابات، لثلاثة مصورين فلسطينيين لاجئين في مقتبل العمر، تعليقات على أعماالمصورة الأمريكية الأرجنتينية السندرا سنتغوينتي التي زارت فلسطين مرتين خلال الانتفاضة الثانية. محمد العزة وياسمين سالم وأريج أسعد، كانوا أطفالاً عندما التقطت المصورة السندرا هذه الصور. وقد وجدوا بعد سنوات طويلة أن لهذه الصور صدى سياسي وشخصي بالنسبة لهم. وثقت المصورة السندرا آثار العنف العسكري الإسرائيلي هناك، ولكنها التقطت أيضاً لحظات هادئة من التأمل. انجذب هؤلاء الكتاب لهذه الصور فكتبوا عن كونهم لاجئين يعيشون ...

Keep Reading »

أزمة معرض الكتاب العربي، بيروت، عابرة أم مؤشر انهيار؟

الأزمة التي رافقت معرض بيروت للكتاب العربي (ديسمبر 2012) والتي ضج بها الإعلام وفند أسبابها ومظاهرها وضاقت بها دور النشر- كما الكتّاب. هذه الأزمة لم تأتِ دفعة واحدة. فالمعرض، الذي أرسى، خلال عقود طويلة، مساحة صلبة من التبادل الثقافي في الداخل ومع الخارج، أخذ منذ سنوات في التراجع. ضعف إقبال الجمهور عليه كما على الأنشطة الثقافية التي تقام بمناسبته. ولولا "الصفة الاجتماعية" لهذا الإقبال لغدا المعرض شديد الوهن. أقصد بالصفة الاجتماعية، حفلات توقيع الكتب التي إلى جانب القراء العاديين يقبل عليها أصدقاء ...

Keep Reading »

المُماتُ الحيُّ

لِحُسْنِ الحَظِّ أوْ لِسُوءِهِ، تَتَمَيّزُ العَرَبِيّةُ بِوجُودِ إخْتِلافِ كَبِيرٍ بَيْنَ المَحْكِيّ/العامِّيّ/الدّارِج والمَكْتُوبِ/الرَّسْمِيّ/الفَصِيحِ. لِكُلِّ ناطِقٍ ذَخِيرةٌ مِنْ الكَلِم الفصيح وأخرى مِنْ الكَلِم العامي، تتشابكان أو تتراكبان أحياناً فِي المعاني وأحْيانا كثيرة تتقاطعان. ولأنّ الدّارِجَة هيَ أولُ ما يَتلقّنه/يَقتبسهُ المَرْءُ فِي المهد فهي لغتهُ الأم، ينبسُ بها ما إن يملكُ القدرةَ عَلى تَحريكِ لسانه وتَستَمرُُّ مَعهُ حَتَّى يَلْفظَ ما يَلْفظُ فِي العَلَزِ الأخير، وأما الفُصْحَى ...

Keep Reading »
Page 7 of 14     « First   ...   4   5   6   7   8   9   10   ...   Last »

Pages/Sections

Archive

Jad Navigation

View Full Map, Topics, and Countries »
You need to upgrade your Flash Player

Top Jadaliyya Tags

Get Adobe Flash player

Jadaliyya Features