Follow Us

RSS Feed    Follow on Twitter    Follow on Facebook    YouTube Channel    Vimeo Channel    Tumblr    SoundCloud Channel    iPhone App    iPhone App

Arabic-History

من قصة النقل المشترك لمدينة بيروت: باصاتٌ ومترو في محطة الأحلام

لم يبقَ من مصلحة سكك الحديد لا سكك حديدية ولا حتى الصدأ. كلُ ما تبقى هو ماضٍ نتحسر عليه بغرافيتي تملأ الجدران وبحلمٍ من الصعب ان يتحقق. فحتى أحفاد البيروتيين من الأرجح انهم لن يكحّلوا أعينهم برؤية "ترام" او باص عمومي محترم يتنقلون به في مدينتهم. وفيما تؤكد مختلف الأطراف المعنية ان الحل يتطلب قرارا موحدا وتنسيقاً فيما بينها، يبقى التنفيذُ رهناً بالقرار السياسي. كذلك، تبقى اي خطوة عملية تجلب الفائدة لسكان المدينة ومحيطها في عداد الموتى. كيف لا و250 "باصا" للقطاع العام - والتي لا تحل المشكلة من جذورها أصلا- تحتاج أكثر من عقدٍ كي تُشترى! ولكن ماذا اذا طالب سكان المدينة بإعادة ترام مدينتهم الذي جاب طرقاتها في الزمن الجميل؟ انه المشهد ذاته يتكرر مرة بعد ...

Keep Reading »

في نقد الثورة2/2

[

عالجنا، في المقال السابق، مشكلة انحسار النقد الثوري، وشرعية النقد، والمحددات التي ينبغي تأبطها عند دخول الحيز النقدي، وعطفْنا على ذلك بكشف وفحص نقدين شائعين ومناوئين لمنطق الثورة الذي نعتقده. ونروم، في هذا المقال، نقد تصورين ظهرا لنا أثناء محاولاتنا تحليل الحِراك الثوري الممتد، منذ لحظة الميلاد في آخر يناير وحتى الوقت الراهن. وذلك تحقيقاً للقصود التي ذكرنا: الوعي وتقويم المسار وتقدير التضحية والبذل. على أنه قبل الخوض في سرد انتقاداتنا، بما تحمله من تبريرات ودفوع، يتوجب علينا، وإن في عجالة، استجلاء منهجية اختيارنا ذينك التصورين بعينهما للنقد والغربلة. والحال أن اختيارنا قام على عوامل ثلاثة هي الذيوع والتكرار والحسم. فكلما كانت التصورات منتشرة ودأب الثوار على فعلها ...

Keep Reading »

ما بعد الناصرية

[جمال عبد الناصر. مصدر الصورة ويكيبيديا ]

لم يَخْل الحراك السياسي في مصر من مطلع القرن الحادي والعشرين من صور عبد الناصر ومفردات الحقبة الناصرية ومن السياسيين والمثقفين الناصريين. كانت هذه العناصر جميعاً حاضرة في المظاهرات الداعمة للانتفاضة الفلسطينية في ٢٠٠٠، وفي المظاهرات المناهضة للغزو الأمريكي للعراق في ٢٠٠٣، ثم في حركة كفاية، ومع انتشار الاحتجاج السياسي والاجتماعي في سنوات حكم مبارك الأخيرة. ومع تصاعد المعارضة ضد حكم الإخوان المسلمين خلال رئاسة محمد مرسي القصيرة العهد اكتسب استدعاء ذكرى عبد الناصر ومفردات نظامه السياسي وسياساته وحقبته عامة دلالات جديدة أسهمت بشكل جدي ونشط في صياغة الخطاب السياسي للحراك الشعبي في يونيو ويوليو ٢٠١٣ فما هي هذه الدلالات؟ كان استدعاء عبد الناصر وفترة حكمه حاملاً لمعاني سياسية ...

Keep Reading »

في نقد الثورة 1/2

[

ضمن مُشكلات ثورة 25 يناير 2011 ضمور، ولا أبالغ في حال قُلت نُدرة، القراءات النقديّة الثورية للثورة. والنقديّة الثورية، هنا، تُفيد نقد وتقويم الثورة من قِبل من لديهم الحِس الثوري، والمعرفة بمنطق الثورة، والرغبة في تمكينها وتفعيلها في شتى المساحات. الأمر الذي ساهم في تكثير وشيوع الانتقادات غير الثورية (اليمينية الفجة) والانتقادات الثوروية (اليمينية المتشحة بلباس الثورة). الانتقادات التي كان أبرزها عدم وجود رأس للثورة، وعدم قدرة الثوار على الانضواء في تنظيم موحد، وعجزهم عن التعبير في لافتاتهم وشعاراتها عن برامج محددة، وهي كلها انتقادات مساوقة للتفكير السلطوي والتسيّدي، كما أنها تجيب على سؤال: ماذا نتوقع من الثورة؟ بشكل كئيب ومُسف. قبل التعرض لموضوعنا، ينبغي التنويه إلى ...

Keep Reading »

عن السيد الجديد والمرأة المصرية

[لافتة في أحد شوارع القاهرة. المصدر السفير العربي]

  عن السيد الجديد والمرأة المصرية السيسي يمتطي حصاناً أبيض ويرتدي زياً نصفه عسكري ونصفه مدني، ويحمل أمامه امرأة هي مصر، تضع قناعا فرعونياً وترتدي فستان الزفاف الأبيض. وفي الخلفية، الأهرامات الثلاثة، يحمل الأول صورة عبد الناصر والثاني صورة السادات والثالث صورة السيسي، بينما يختفي مبارك من تاريخ الأمجاد المصرية. وفي الخلفية العامة صورة بانورامية لملاحم الجيش المصري. وعلى جنبات اللوحة إعلانات: «عروسة قمر» و«عريس دكر»، وفي الأسفل «هي ده مصر يا أمريكان يا غجر». شاع هذا الرسم لفترة على لافتات كبيرة في العديد من الشوارع. وهو يعبر عن واقع اللحظة البائسة، وعن الحلم الذي يداعب المخيلة الشعبية لكثير من المصريين. تحمل الصورةُ رموزَ ودلالاتِ الخطابِ الذي يدور حول السيسي ...

Keep Reading »

حول التَسَلسل في العالم العربي

[

افتتاحية إن التمرّد العربي الذي نشب سنة 2011 ينتمي إلى فئة نادرة من الأحداث التاريخية: إنه تسلسلُ تمرّدات سياسية، واحدٌ يفجّر الآخر، عبر منطقة من العالم برمّتها. كان هناك ثلاثة أمثلة سابقة فحسب: حروب التحرير الأميركية اللاتينية التي بدأت سنة 1810 وانتهت سنة 1825؛ الثورات الأوربية بين 1848- 49؛ وسقوط أنظمة الكتلة السوفيتية، 1989-91. كان كلُّ حدث من هذه الأحداث مُحدَّداً تاريخياً بزمانه ومكانه، كما ستكون سلسلة التمردات في العالم العربي. لم يستمرّ أيّ منها أقل من سنتين. إنّ أي تنبؤ بالنتائج سيكون سابقاً لأوانه، بما أنه لم يمرّ أكثر من ثلاثة أشهر على اشتعال عود الثقاب أولاً في تونس في كانون الثاني\يناير، وامتدت ألسنة اللهب إلى مصر والبحرين واليمن وليبيا وعمان والأردن ...

Keep Reading »

العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقراطية

[لوحة للفنانة الأردنية هيلدا الحياري]

يتم الفصل في المجتمعات الحديثة ما بين الذاكرة وعلم التاريخ، الذي أصبح هو الذي يحدد ويفسر أحداث الماضي. وينتقد الفيلسوف نيتشه، المؤرخين الذين ينتهجون ذاكرة انتقائية في ٳختيارهم، فقط لما يعتبرونه مفيداً للمجتمع وللإنسان. فقد شهد القرن العشرين اهتماماً ملحوظاً بمسألة الذاكرة. فبحسب أبحاث سيجموند فرويد، فإن (الذاكرة الواعية) لا تمثل أبداً ماضي الإنسان، حيث يمكننا الوصول ٳلى الحقائق فقط عن طريق ٳعادة ترتيب بعض التجارب المكبوتة. ومن ناحية أخرى أدت الأحداث العالمية في القرن العشرين وبالتحديد بعد الحرب العالمية الثانية والمحرقة واﻹبادات الجماعية ٳلى اﻹهتمام المتزايد من قبل العلوم الإنسانية والعلوم المقارنة، والمتعددة التخصصات بمسألة الذاكرة الجماعية، وتداعياتها على علم التاريخ ...

Keep Reading »

"بحثاً عن "الثلاثة ديناري

[غلاف رواية إليوت كولا]

قبل أعوام قليلة، بدأت بالعمل على رواية تدور أحداثها في العراق. ولتحفيز نفسي على الكتابة، استعرت اسم شخصية حقيقية، محسن خضر الخفاجي. للوهلة الأولى، لم يبدُ لي الخيار ذا معنى، إذ أن الأحداث مختلقة وأي تشابه ممكن سيكون بالصدفة المحضة.  لكن وفيما كنت أراجع المسودة الأولى، شعرت أنه ينبغي عليّ كشف هوية هذا الرجل. لقد كان الخفاجي المطلوب رقم ثمانية وأربعين من بين المسؤولين البعثيين، ومُنح  في "ورق اللعب" الخاص بالمطلوبين العراقيين ورقة "الثلاثة ديناري". كنت أعرف بعض ملامح قصته. تم القبض عليه في السابع من فبراير/شباط عام 2004، وكان مطلوباً لدوره في القمع الدموي لانتفاضة عام 1991 ضد نظام صدام حسين.  قد تكون أحداث عام 1991 قد أصبحت في طي ...

Keep Reading »

البحث عن غابة في عمّان

[عمان

  "والغابة الأَجمة ذاتُ الشجر الـمُتَكاثف، لأَنها تُغَيِّبُ ما فيها" - لسان العرب       ملصق على شبّاك يطل على عمّان صباح كل يوم، وفي نفس الموعد، يخرج ستينيّ ملتحٍ من منزله بملابس النوم يحمل كيس قمامة وحقيبة سوداء باتّجاه حاويات القمامة على زاوية منزل مهجور بحديقة كبيرة. وبالوتيرة والترتيب نفسهما يرمي الكيس على بعد متر ونصف من الحاوية الممتلئة، وينبّش في الأخيرة هاشّاً القطط التي تنتظر كيس قمامة آخر، ثم ينتقل ليبحث في الأكياس المتناثرة على الرصيف، وأمام مداخل العمارات من دون أن يأخذ شيئاً معه. كان خصمي السياسيّ يتمثّل في هذا الرجل: بلادته وروتينه القاسي الآتيان من امتياز لم يمنحه إيّاه أحد، احتكاره لحيّز عام بتهديد قوّة سريّة توجد ...

Keep Reading »

مدينة طرابلس: من يقوى على الحلم؟

[

"جحيم الكائنات الحية ليس شيئاً سيأتي. هناك جحيم موجود أصلاً وهو الذي نسكن فيه كل يوم. وثمة وسيلتان لتجنب ألمه. الأولى تنجح بسهولة وتناسب الأغلبية من الناس: قبول الجحيم، وأن تصبح جزءاً منه إلى درجة أنك لا تعود تراه. أما الثانية ففيها مخاطرة وتتطلب انتباهاً وتعلماً دائمين: البحث والتعرف على منْ وماذا، وسط الجحيم، ليس جحيماً، والعمل للإبقاء عليه ولمنحه مكاناً(1). لطالما حلمت أن أجد معادلاً لمدينتي طرابلس (اللبنانية) داخل نماذج إيتالو كالفينو الخمس وخمسين. قرأت "المدن غير المرئية" في كل الاتجاهات، بدءاً من أكثرها تفاؤلاً حتى تلك الغارقة في الدمار والموت، وبالعكس. أخذتني لعبتي في حبائلها، فرحت أخشى أن تقع مدينتي، أو تلك التي تشبهها، في آخر الفصول، السوداوية. ...

Keep Reading »

أهل التحديث يا ليل: عن أساطير التحديث الاقتصادي في مصر القادمة

[جرافيتي شارع يوسف الجندي. تصوير حسام الحملاوي.]

من الملفت للنظر أن نرى، أنَّ بعض التحليلات التي تنتقد أفكار التغيير الثوري في مصر وتروج لوهم التحديث السلطوي القادم تدَّعي بنفسها الواقعية والعقلانية المترفعة فوق التفكير الخيالي الساذج للثوريين أصحاب النوايا الحسنة والتي تقود إلى الجحيم. بينما في حقيقة الأمر نجد أن هذه التحليلات، وما يتنج عنها من مقترحات وتصورات سياسية، لا تزيد عن تفكير خيالي،  تفكير تواق منعزل تماماً عن واقع ما حدث وما يحدث وما يمكن أن يحدث في مصر. واقع عمل مؤسسات الدولة وواقع عمل الاقتصاد السياسي للبلاد وواقع المصالح الاقتصادية والاجتماعية المهيمنة والسائدة والمتضاربة، وواقع الاحتياجات والتوقعات والمطالب الاجتماعية ومآلات الأمور والأوضاع في مصر. هذا التفكير الخيالي يهرب من استحكام الأزمة ...

Keep Reading »

كتب: الرنين المطوّق: العروض قديماً وحديثاً

فصل من كتاب: الرنين المطوّق: العروض قديماً وحديثاً  استقرار التدوين لا يفصلُ بين العَروضيّ (342/954)  وابن عبد ربّه[1] (328/939) إلا سنوات قليلة، لكنّ المكانَ يفصلُ بينهما: فالأوّل مشرقيّ، والثاني أندلسيّ. زد على ذلك، أنّ نِظرةً إلى مُؤلَفيْهما في العَروض، لن تجدَ إلا الفَصْلَ بينهما ثانيةً: فالـ كِتاب في عِلم العَروض، لا يملكُ شيئاً من منهجيةِ تأليفِ العِقْد الفَريد. وإن كانَ لكِتابِ الأوّل جذورٌ وأصولٌ، احتوى عليها وزادَ فيها وأضافَ إليها، فإنّ كِتابَ الثاني يبدو مُنبتّاً فَريداً كاسمه، إذ لا تكادُ تذكرُ كُتُب الأندلس، شيئاً عن العَروض قبْلَ ابن عبد ربّه[2]. ومع أنّ الأوّل هو الثاني وفاقاً مع النَقْد التأريخي، إلا أنّ صنيعَ ابن عبد ربّه لجهةِ حُسن ...

Keep Reading »

بيروت.. أول مرّة

كل شارع في بيروت يمكنك أن تصعد أو تنزل به. يتعلق ذلك بالجهة التي تأتي منها إليه. الشوارع المركزيّة، مثل الحمراء والجمّيزة، تكون مستوية. ومنها تتفرّع المنحدرات صعودًا ونزولاً. أغلبية شوارع بيروت الساحقة، هي طلعات ونزلات في الوقت نفسه. بيروت كلها، سفح شرس وعنيف صعوده منهك ومتعب. وفي الوقت ذاته بيروت كلها منحدر سهل نتدحرج عليه بفرح نحو كورنيش البحر. بيروت هي كل شيء وعكسه في اللحظة ذاتها، لذا لا يمكنك الحديث عن مدينة واحدة، فذلك يرتبط أساسا بالزاوية التي ترى منها. يمكنك مثلاً أن تراها كفلسطيني من الداخل، ...

Keep Reading »

هل ما زال قطاع غزة محتلا؟ وما جدوى السؤال

      [ هذا المقال جزء من ”أصوات من أجل غزة" وهو ملف خاص تنشره جدلية على مدار شهر كامل. للإطلاع على بقية المقالات اضغط/ي هنا] نعم مازال قطاع غزة محتلاً، فبالرغم من الاحتجاجات الإسرائيلية الرسمية  حول إنهاء الاشتباك الأحادي الجانب والمتفق عليه في عام ٢٠٠٥ والذي أزال القواعد الإسرائيلية العسكرية والمستوطنات اليهودية والذي حول القطاع إلى منطقة ”لم تعد محتلة“ فإن هذه التغيرات وكل ما حصل منذ ذلك لم يؤد فعليا إلى انتهاء الاحتلال. الاحتلال له تعريف قانوني متعارف عليه ...

Keep Reading »

هل ثار الصعيد؟ محاولة للفهم ودعوة لاستكمال النقاش

  أود هنا التعليق على مقالة صدرت في جدلية للسيد/أحمد أبوزيد لماذا لم يثر الصعيد؟ محاولة أولية للفهم ودعوة للنقاش والتي يفند فيها أسباب عدم ثورة الصعيد ويعيدها إلى عوامل متعددة ثقافية واجتماعية واقتصادية ونفسية وسياسية.  تتكون المقالة الحالية من ثلاثة أجزاء: الجزء الأول يتناول فهم الثورة المصرية (ماهيتها وحدودها المكانية والزمنية)، الجزء الثاني يناقش مجموعة من الأفكار والإجابات التي يقدمها الكاتب عن أسباب عدم مشاركة الصعيد في الثورة، أما الجزء الثالث فيورد بعض الأمثلة عبر مجموعة من ...

Keep Reading »

لماذا لم يثر الصعيد؟ محاولة أولية للفهم ودعوة للنقاش

   إن القراءة التقليدية للصعيد تتجاهل التغيرات التي شهدتها المنظومة والبنية الاجتماعية، وفي العلاقات والتراتبية الاجتماعية وحتى هيكل السلطة المحلية لصالح جماعات وليدة سياسات الانفتاح والتحول الاقتصادي، كما ذكر الباحث المصري عمرو عدلي في أحد تعليقاته التي قارن فيها بين أوضاع الصعيد والأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في مجتمع الجنوب الأمريكي عقب الحرب الأهلية الأمريكية، وتأثير عسكرة المجتمع. أعتقد أن هناك تناقضاً كبيراً بين الصورة التي تقدمها هذه الأدبيات وحقيقة التركيبة الطبقية والفئوية المكونة ...

Keep Reading »

الأنبار بين مفهومين: الحرب والسلام

هزيلة صورة الدولة الآن، لإنها مازالت تستخدم الجيش كـ"مفتاح" لحل سياسي من جهة، ووجود السلاح خارج إطار الدولة من جهة آخرى. قطعت هذه الصورة الطريق أمام السلم الأهلي، ووفرت فرصاً كبيرة للإنقسام الأجتماعي. الجيش على مسرح السياسة: في تفاصيل هذه الصور، سرعان ما تنقلب المعادلات في العراق، تعلن الحكومة عن عزمها القضاء على الإرهاب ومنابعه، لتغدو النتائج معكوسة وتُزيد من منابعه وتوسعه. كانت نتائج عمليات "ثأر القائد محمد" و"وادي حوران"، وغيرها هي انتقال الإرهابيين من الصحراء إلى ...

Keep Reading »

التطهير العرقي في القدس

انتهجت إسرائيل في فلسطين التاريخية منذ سنة 1948 سياسة لا يمكن لأحد أن ينفيها أو يتجاهلها عُرفت تحت اسم "التطهير العرقي"، إذ كان القادة الصهاينة يصدرون أوامر تقضي بتطهير المناطق التي كانت تستولي عليها قواتهم من مواطنيها الفلسطينيين، وذلك من أجل إيجاد مجتمع متجانس عرقياً ويقتصر على اليهود.[1]ولم يخفِ هؤلاء القادة ذلك، فقد صرّح موشيه دايان في خطابه أمام طلبة التخنيون (المعهد الإسرائيلي للتكنولوجيا) في حيفا عام 1969 أنه جرى تشييد القرى اليهودية على أنقاض القرى العربية، وقال مخاطباً الطلبة: ...

Keep Reading »

مَسْقَطُ الرّأْس

 ها أنتَ منذ سنوات طويلة كلما تفاقمَ شظفُ العيشِ وضاقتْ بك الآفاق شعرتَ أنّ ما يعوزك هو هنالك في البلاد التي سقط رأسك فيها، البلاد التي ترعرعتَ فيها. البلاد التي ألفتها وعرفتها. نعم، أنتَ تتظاهر أمام رَهْطكَ وأصهارِكَ أنك على ما يُرام وأنك تُمْسِك بإحكام بزمام حياتك. تبعث إلى أهلك بصورة لك تبدو فيها مسترخياً على صخرةٍ تُطعِمُ البَطّ وأخرى على ساحلٍ رملي مليء بالأصداف والقواقع الملونة. قطرات من رذاذ البحر سقطت على العدسة وبَدَتْ على وجنتك. وراءكَ في الصورة أناس يضحكون ويسبحون بين الموج. حين تتحدثُ مع ...

Keep Reading »

في وصف جمهورية السيسي

  بإعلان جماعة العسكر دخولهم المعترك السياسي من أوسع أبوابه مباشرة (ربما منذ حركة يوليو 1952) بتفويضهم للجنرال المشير السيسي للترشح لرئاسة الجمهورية، لا يسعنا هنا إلا أن نتصور ملامح تلك الجمهورية التي تبدو منتظرة لقدوم جنرال يملك كل أجهزة الدولة الرسمية وغير الرسمية تقريباً إضافة إلى دعم زمرة رجال الطبقة الرأسمالية غير المحدود، ويجسّد آمال عدة قوى داخلية وخارجية لإعادة البلاد إلى مسار حادت عنه خلال تقلبات أعوام ثلاثة مضت. ربما كان السؤال الأكثر واقعية الآن هو: من يا تُرى سيكون صاحب مركز الوصيف في ...

Keep Reading »

القومية العربية في مصر: العرب من تابعين إلى أعداء

ثار كثيرون لدى عرض فيلم "المهاجر" ليوسف شاهين في دور السينما بالقاهرة، وكان أبرزهم بالطبع الأزهر الذي رفض تجسيد شخصية النبي يوسف. ولكن كان هناك المثقفون العلمانيون من ذوي النزوع القومي أيضاً. تساءل هؤلاء وقتها: من هذا الإسرائيلي ـ يوسف ـ الذي أتى ليعلِّم المصريين الزراعة؟ الحديث بالطبع عن قصة توراتية وقرآنية، حدثت قبل الصراع العربي الإسرائيلي. ولكن، لأن العداءات الحديثة يتم إسقاطها على التاريخ والذاكرة، فقد تم العثور على هذه الحجة: الإسرائيليون أهل رعي والمصريون أهل زراعة،. هم ليسوا مثلنا، هم ...

Keep Reading »

أدورنو والموسيقى الجماهيريّة/ الجزء الثاني

استهلّ ثيودور أدورنو بتطوير نظريّته حول "صناعة الثقافة" قبل 70 عاماً، ولم يتوقّف النقاش حول الموضوع منذ ذلك الوقت. في الجزء الأول من المقال كوّنا سياقاً فكريّاً لما يطرحه أدورنو في الدراسة التالية. حيث ركّز أدورنو في دراساته النظريّة الموسيقيّة على تفكيك الموسيقى الجماهريّة أو التجاريّة التي سمّاها بالخفيفة، على أنّها منتج إستهلاكي يعيد إنتاج الواقع من دون مساءلته أو الدفع باتّجاه تغييره. أحد هذه النصوص هو مقاله "الموسيقى الجماهيريّة في المجتمع الرأسمالي" والذي نشر عام 1941، والذي ...

Keep Reading »

استقراء الإشاعة: بناء الخطورة وطقوس المكافحة

   "وعلم دمنة أن ذلك الصوت قد أدخل على الأسد ريبة وهيبة. فسأله: هل راب الملك سماع هذا الصوت؟ قال لم يربني شيء سوى ذلك. وقال دمنة: ليس الملك بحقيق أن يدع مكانه لأجل صوت. فقد قالت العلماء: إنه ليس من كل الأصوات تجب الهيبة". (كتاب كليلة ودمنة- حكاية الأسد والثور ) في الرابع والعشرين من يوليو 2011، اعترف اللواء حسن الرويني – العضو في المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية آنذاك–بأمر خطير. فقد ابتدر سيادة اللواء بمداخلة هاتفية في برنامج "صباح دريم" على قناة دريم 2 الفضائية- في ...

Keep Reading »

إسماعيل أدهم ناقداً منسياً في عبقرية أمراضه

إسماعيل أدهم (1911-1940) ناقداً منسياً في عبقرية أمراضه... إذا كان النقد العربي توزع بين النظرية البلاغية من جهة والنظرية الأدبية من جهة أخرى. فإن النظرية الأولى خلقت لنا مؤرخي الأدب والحادثة التاريخية، ومفسريه وشارحيه، ومحللي الأجناس الأدبية، ومستوردي المناهج الجاهزة بينما دفعت النظرية الثانية إلى منطق اللغة والمعنى بأن النتيجة لا تسبق السبب. فاعتنوا بالعملية الإبداعية، بوصف أن معظمهم مبدعون ومبدعات، فاقترحوا اتجاهاتهم وخياراتهم بناء على وعيهم الفردي ورؤاهم وطموحاتهم. ولعل نشأة النقد الذي عاصر أدب ...

Keep Reading »
Page 1 of 13     1   2   3   4   5   6   ...   11   12   13   Last »

Jad Navigation

View Full Map, Topics, and Countries »
You need to upgrade your Flash Player

Top Jadaliyya Tags

Get Adobe Flash player

Jadaliyya Features

Pages/Sections

Archive