Follow Us

RSS Feed    Follow on Twitter    Follow on Facebook    YouTube Channel    Vimeo Channel    Tumblr    SoundCloud Channel    iPhone App    iPhone App

Arabic-Politics

حروب الردة أو اغتيال المستقبل

[مقطع من غلاف عدد مجلة

  ما من شك في أن المنطقة شهدت في الآونة الاخيرة تقدماً لافتاً لقوى الردّة المضادة للثورات، وهي ليست «ثورات مضادة»، حسب التعبير الدارج، لأن لا شيء فيها من التغيير أو الثورة، إنما هي ردة ضد هذا وتلك. يتمثل المشهد بإعادة انتاج عدد من الأنظمة العربية، بعد التضحية بالحاكم الفرد فيها، يقابل ذلك تعزيز طابعها الاستبدادي والتسلطي، وتمكين مرتكزاتها العسكرية والامنية، وتنمية توجهاتها النيولبرالية، وهي أحد الأسباب الرئيسة للبطالة والفساد والفروق المناطقية والطبقية. تحقق ذلك بمزيج من التدخل الإقليمي (الأنظمة الاستبدادية النفطية في السعودية وقطر وتركيا وإيران على ما بينها من تنافس وتبادل أدوار) وفي ظل أحدية «الحرب الكونية ضد الإرهاب» بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، ومن خلال ...

Keep Reading »

مملكة السيمولاكروم: الإسرائيلي الافتراضي والفلسطيني المختفي

[

كانت المكاشفة الأخيرة بين الإسرائيلي والفلسطيني والتي بدأت في شعفاط وانتهت في مذبحة غزة، مختلفة هذه المرة، وقد جاء اختلافها بالأساس من كونها قشرت طبقات كانت مختبئة حول الوجودين الحضاري والأخلاقي لكل طرف في فلسطين التاريخية ومبرراتهما والسؤال التفاضلي بينهما. فوسط جنون جماعي إسرائيلي وذهول فلسطيني أشبه بالتطبيع مع القدر تغير تداخل دور الجلاد والمحتل النقي والطاهر بدور الضحية الخالصة والنبيلة، تداخلت الأمور للغاية وقد يكون السبب الرئيس لهذا التداخل هو السؤال الكبير الذي طرح؟ هل استنفذت شروط وجود الإسرائيلي جدواها عبر إدارة الفلسطيني ظهره واختفاءه من فضاء الرصد الأخلاقي الذي يصادق على وجوده كأب محرر (محرر للمثليين مثلا أو للنساء المرشحات للقتل في مجتمعاتهن). في إحدى نهايات ...

Keep Reading »

الخطر السياسي القادم ما بعد العدوان على غزة

[منزل تعرض للقصف في غزة، 2009. المصدر ويكيبيديا]

توجد أربعة أسباب على الأقل تشكل حوافز للحكومة الإسرائيلية للسعي إلى العودة إلى مسار سياسي بعد العدوان على غزة، حتى لو قبلت بعض الشروط التي رفضتها سابقاً، مثل تجميد غير معلن للاستيطان، أو عدم الإعلان عن عطاءات جديدة للبناء في المستوطنات، إن قبل الجانب الفلسطيني بذلك.  وتوجد دلائل واضحة الآن حتى قبل أن تسكت المدافع، أن الجانب الفلسطيني يرغب في ذلك، بل هو يدعو إلى إنهاء الاحتلال كمرحلة تلي المرحلة الراهنة ومكملة لها، كما صرح أكثر من مسؤول فلسطيني خلال الأسابيع الماضية، بمن في ذلك الرئيس أبو مازن نفسه مؤخراً.  ولا توجد مشكلة من ناحية المبدأ في هذه الدعوة، إنما السؤال يتمحور حول ما يمكن أن تفضي إليه هذه المفاوضات، وما إذا كانت آليات اتّخاذ القرار الفلسطيني في حينه ...

Keep Reading »

من كتاب "العالمية الأوروبية: خطاب السلطة" للمفكر وعالم الاجتماع إمانويل ولورستين

[

مقدمة: لا يغيب عن أي باحث في هذه المعمورة - لدى حديثه عن النظام الرأسمالي العالمي وعلائقه المركبة مع السلطة والإمبريالية وفكرة المركز <

Keep Reading »

ما بعد الناصرية الجزء الثاني

[

ميراث دولة للتجاوز لا للتجاهل ولا لإعادة الإنتاج انطلق ثم انحسر الحراك الجماهيري في مصر بين يناير ٢٠١١ ويوليو ٢٠١٤ فكما فتح متظاهرون المجال السياسي بكسر دولة مبارك الأمنية عادوا هم أو غيرهم ليغلقوا المجال نفسه وليأتوا بالجنرال كديكتاتورمفوض من الميدان ثم منتخب من قبل "الشعب" الذي يطمع في عودة الاستقرار بعد سنوات من الاضطراب وغياب الأمن. وإن كان الجمهور الحاضر في الميادين قد أتى وذهب بينما عادت الدولة المصرية العتيدة بسلطويتها كما هي وقد نجت من الحراك الاحتجاجي العارم فإن هذه الدولة لم تتغلب قط على أزمة الشرعية منذ ثورة يناير، ولا تزال سلطة الدولة تبحث عن مصدر لإعادة شرعيتها المفقودة يجعلها تأمن مكر "الشعب" في المستقبل، فلا تزال قطاعات مؤثرة من ...

Keep Reading »

إسرائيل تجزّ العشب

[منزل فلسطيني بعد القصف الإسرائيلي. صورة لمحمد الصباح]

تشرح هذه المقالة الأوضاع والأحداث التي سبقت (وأدّت) إلى العدوان الإسرائيلي الحالي على غزّة، من مأزق حماس حتى المصالحة واستغلال الحكومة الصهيونية لاختطاف المستوطنين الثلاثة. يُلاحظ أن معين ربّاني يقول في آخر المقال إن «هيومن رايتس ووتش» انتقدت كلا الطرفين و لم تتّهم إلّا الجانب الفلسطيني بارتكاب جرائم حرب. قمتُ بقراءة بيانين أصدرتهما المنظمّة قبل نشر المقالة (أي قبل ١٨ تموز\يوليو) والبيان الذي أصدرته بتاريخ ٢٢ تموز\يوليو ولم أجِد اتّهاماً صريحاً للمقاومة بارتكاب هذا النوع من الجرائم، بل أن المنظمة أشارت (ولم تتّهم صراحةً حسب قراءتي) إلى أن إسرائيل قد ارتكبت جرائم حرب. أترك للقرّاء هذه البيانات الثلاثة فقد أكون مخطئاً في بحثي: Israel/Palestine: Unlawful Israeli ...

Keep Reading »

تفنيد خمس نقاط إسرائيلية مثيرة للجدل حول غزة

[

تزعم إسرائيل أنها تقوم بممارسة حق الدفاع عن النفس فقط، وأن غزة لم تعد محتلة من قبلها. إليكم ما تحتاجون إلى معرفته حول هذه النقاط المثيرة للجدل وما هو أكثر من ذلك. قتلتْ إسرائيل ٨٠٠ فلسطيني تقريباً في الأيام الواحدة والعشرين الماضية في قطاع غزة وحده، وما يزال عدوانها متواصلاً. وقدّرتْ الأمم المتحدة أن أكثر من ٧٤٪ من الذين قُتلوا مدنيون. وهذا ما يجب توقعه من عدد سكان يبلغ ١،٨ مليون نسمة، فيما يبلغ عدد أعضاء حماس ١٥،٠٠٠ تقريباً. لا تنكر إسرائيل أنها قتلت أولئك الفلسطينيين مستخدمة تكنولوجيا جوية حديثة وأسلحة دقيقة قدّمتها القوة العظمى الوحيدة في العالم. وفي الحقيقة، لا تنكر حتى أنهم مدنيون. على أي حال، تصرّ آلة الدعاية الإسرائيلية على أن الفلسطينيين أرادوا الموت («ثقافة ...

Keep Reading »

عن صعود الطائفية السياسية في العراق و تفكيكها

[

يخبرني أحد المسؤولين الأمريكيين الذين انخرطوا في الجدل الأمريكي الرسمي الذي تلا سقوط نظام صدام، أن مسألة اختيار "ممثلين" للشعب العراقي كانت إحدى نقاط الاختلاف الرئيسية، وأنه كان ضمن مجموعة رفضت التركيز حصراً على التصنيف الهوياتي في انتقاء أعضاء مجلس الحكم الانتقالي، وهو أول مؤسسة حكم عراقية تأسست بعد الاحتلال. يقر محدثي أن مجموعته خسرت النقاش ويقر بأن الطريقة التي تم تشكيل المجلس فيها أسست لما تلاها من إذكاء للنوازع الإثنية والطائفية. يقول إنه كان بالإمكان تجنب ذلك بدل الاستسلام للسردية البسيطة عن العراق التي جعلت منه بلد مكونات : شيعة وسنة وكرد. تقوم هذه السردية عن "وطن المكونات" على أساس أن المنطق الكلاسيكي الذي حكم عملية بناء الامة في العراق ...

Keep Reading »

بغايا بغداد التعيسات

[

الى بدر شاكر السياب الذي قال "بغداد مبغى كبير" في ليلة حالكة من عام 1938، كانت العاصمة العراقيّة معرّضة للطوفان بسبب ارتفاع منسوب المياه في نهر دجلة. في حالات كهذه، تستعين الشرطة بالمارّة من أجل حثّهم على إنقاذ مدينتهم. إلا أن شوارع المدينة كانت خالية بسبب البرد القارس وتأخر الوقت، فسارع عدنان محيي الدين، معاون الشرطة، إلى التفكير بمنطقة قريبة من النهر ومن "السدة"، مكمن الفيضان، لا تنام بسبب طبيعتها. إنها منطقة "الكلجيّة"، الحاضنة الرئيسة لبيوت الدعارة في جانب الرصافة من بغداد آنذاك. ذهبت سيارات الشرطة إلى "الكلجيّة" ودعت الجميع هناك إلى العمل على إنقاذ العاصمة من خطر الفيضان. لبّى الطلب كل من كان سهراناً في تلك الليلة. ...

Keep Reading »

كم نكبة عاشها فلسطينيو سيناء؟ الجزء الثاني

[لوحة للفنان الفلسطيني محمد نصر الله]

تناول الجزء الأول من المقال سؤال الشك في معنى (ال) التعريف المقترنة بالحديث عن نكبة 1948، طارحاً استبدالها بالترقيم، ومجادلاً بأن نكبة 1977 - 1979، أو ما يمكن تسميتها نكبة "كامب ديفيد"، لا تقل في حجم تأثيرها على الحقوق الفلسطينية التاريخية ومسار القضية السياسي والاستراتيجي عن النكبة الأولى. وفي الجزء الثاني، أخصُّ فلسطينيّي سيناء بنكبة ثالثة في 2007، ونكبة رابعة في 2013. وعلى الرغم من إدراكي أن استخدام تعبير "نكبة" في هذا السياق قد يوجه له الانتقاد باستهلاكه محلياً في أوضاعٍ وقضايا تخص العدد والنسبة الأصغر من اللاجئين الفلسطينيين في دول الطوق، إلا أني أحاول اختبار دلالته الاصطلاحية في توصيف تجلياته المحلية في سيناء، كمؤشر على التدهور الكبير في القضية ...

Keep Reading »

نظرة في حدود القوة و الفعل

[

  نظرة في حدود القوة والفعل لكل من إسرائيل، السلطة الفلسطينية والشارع الفلسطيني من خلال النظر في عملية البحث عن المستوطنين الثلاثة تسعة عشر يوماً مدة العملية الأمنية التي عنونت إسرائيلياً بـ"عودة الإخوة" في إشارة إلى المستوطنين الإسرائيليين المخطوفين على الطريق بين بيت لحم والخليل حيث يقع تجمع مستعمرات غوش عصيون. تسعة عشر يوما هي مدة العملية التى رأى ولمس فيها المواطنون الفلسطنيون ممارسات عسكرية مباشرة للاحتلال الإسرائيلي كانت تستهدفهم بناء على هويتهم القومية كعرب فلسطينيين وليس على أساس ضلوعهم بنشاط مباشر أو غير مباشر ضد سلطة الاحتلال ومستوطنيه. إن ما تمسيه إسرائيل إجراءات بحث ضمن الاسم الرسمي للعملية “عودة الإخوة”،  هي إجراءات عقاب جماعي ...

Keep Reading »

تحت الرادار العلاقات الاقتصادية الإسرائيلية ــ الفلسطينية

[

في أعقاب الحملة التي قامت بها إسرائيل في الضفة الغربية بحثاً عن ثلاثة من المستوطنين الإسرائيليين الشباب المفقودين، واستخدمت فيها قسوة لم تُشْهَد منذ الانتفاضة الثانية، مع تكلفة يومية (أي خسارة) لاقتصاد الخليل وحده بلغت 12 مليون دولار، راحت أصوات فلسطينية متنامية تطالب بوقف «التنسيق الأمني» الإسرائيلي ـ الفلسطيني. وكانت قوات أمن السلطة الفلسطينية تنحت جانباً، في حين انتشر الجيش الإسرائيلي في مدن الضفة الغربية وقراها دون اعتبار لمناطق الولاية الأمنية الاسمية المخصصة للسلطة الفلسطينية بموجب اتفاقات أوسلو. وكان التنسيق الأمني، منذ اندلاع الانتفاضة الثانية، هو العمود الفقري في إعادة بناء أمن السلطة الفلسطينية، وذلك لضمان الأمن الداخلي، وإطلاق يد القوات الإسرائيلية للعمل كما ...

Keep Reading »

داعش: انفجار السرديات

داعش: انفجار السرديات: أرض الثورة بين أبديّتين سياسية وميتافيزيقية ربما تكون الفضيلة الوحيدة لداعش أنها استقطبت المفارقات وحملت جميع المعنيين محلياً وإقليمياً ودولياً على الخوض في نشأتها وتحليل مآلاتها. فعلى رغم ولادتها الحديثة، يمكن لداعش أن تكون بؤرة مكثفة لشرح كل تعقيدات منطقتنا وتناقضاتها الفكرية المتقابلة، فهي مع عدميتها مليئة بالمعاني، ومع عبثيتها مليئة بالرموز وقابلية الإحالات. وبما أنها وُلِدَت ذات طبيعة حدية نهائية متأزمة ونشأت كذلك في سياق مماثل فإن أغلب التفسيرات التي خاضت في شأنها اتجهت ...

Keep Reading »

تأملات في الجمالية والخطاب والتفاحة

يعزو البعض تأثير البروباغندا باعتبارها تمظهرًا خطابيًا لمفهوم "الجمالية" إلى تخوم القرنين الثامن والتاسع عشر، تلك المرحلة المركبة، إذ كانت الثورة الفرنسية (1789 – 1794) هي التي شكلت ملامحها الرئيسية لما كان للطباعة من أثر رئيس في ذلك التعبير المادي عن فكرة الحرية، أما بالنسبة لإنجلترا فكان ثمة أهمية خاصة للإنقلاب الصناعي الذي أحل الآلة محل الإنسان واتجه إلى الاستغناء عن الإنسان لعدم الحاجة إليه، ولم يكن ذلك الإحساس موجودًا في فرنسا التي سعت إلى تغيير العالم وظلت على امتداد عشرين عامًا لا تفكر ...

Keep Reading »

بداية ونهاية.. نحن نقص عليكم أسوأ القصص

-1- كنعان أورن ــ تركيا "المحافظة على الوحدة الوطنية، والقضاء على الفوضى والإرهاب وإعادة الأمن والاستقرار إلى البلاد". هكذا أعلن البيان الأول للجيش التركي عام 1980، وأوضح البيان أن: "تحرك الجيش ليس كباقي الانقلابات.. لكنه ضد العقائد الدينية المتزمتة". وزير الدفاع كنعان الذي كان يحظى بتأييد كبير بين قادة الجيش شكل جمعية تأسيسية لتقوم بإعداد دستور جديد، وإجراء الانتخابات. أدارت الجمعية التأسيسية الانتخابات.. ولذلك اعتبر أن الحكم في الفترة الانتقالية سلم لمدنيين. بالانتخاب.. أصبح ...

Keep Reading »

جامعة أميركية توقف تعيين بروفيسور أصوله فلسطينية لانتقاده إسرائيل

انتقلت عدوى النقاشات الحادة التي تشهدها وسائل الإعلام الأميركية ووسائل التواصل الاجتماعي حول الحرب الإسرائيلية على غزة، إلى أروقة الجامعات الأميركية، مع إعلان إدارة جامعة ألينوي توقيف تعيين البروفيسور الأميركي من أصول فلسطينية، ستيفن سلايطة، في قسم الدراسات الأميركية للسكان الأصليين (الهنود الحمر). وكانت الجامعة أعلنت تعيين سلايطة قبل نحو شهر ونصف، وقام هو بناءً على ذلك، بتقديم استقالته من الجامعة التي كان يعمل بها، وهي جامعة فرجينيا تيك. لكن المفاجأة كانت عندما قررت إدارة جامعة ألينوي وقف التعيين، ...

Keep Reading »

العراق وفلسطين وأبي

  كان صباحا كغيره من صباحات تلك المدرسة الصغيرة في مدينة جلولاء العراقية. تأهبت هيفاء، الطفلة ذات الثمانية أعوام لتلقي درسها الأول مع زميلاتها في صف يحتويها هي وما يقرب من عشرين من زميلاتها وزملائها. كانت النوافذ الكبيرة على يسارها تلقي بأشعة شمس باسمة تملأ الصف شعورا ببداية يوم جديد. ما إن بدأت المدرسة بالشرح حتى انفتح الباب على مصراعيه وظهر طالب وهو يلهث موجها كلامه لها: هيفاء، لقد عاد أبوك. ثم انتبه للمدرسة التي ابتسمت حين رأت ملامح الدهشة والفرح على وجه هيفاء، قفزت الطفلة الصغيرة من مقعدها على ...

Keep Reading »

مدن بلا أهل: عن خراب الموصل وبغداد وحواضر أخرى

تذكرني مقولات من قبيل "إن هذه الجماعة غريبة على الموصل وستؤدي أفعالها إلى استثارة أهل الموصل ضدها"، بمقولات سبقتها زمنياً من قبيل "إن السوريين ليسوا كالعراقيين ولن يدخلوا حرباً طائفية"، وقبلها "إن المجتمع العراقي ليس كاللبناني والطائفية غريبة عليه" ، وهلم جرا... هذه المقولات تفترض أن للمجتمعات ملامح ثابتة ومحددة لا تتغير، وأن الجماعة هي " كيان" أزلي يمتلك "جوهراً" نفسياً ثابتاً، وهي تصورات بالاضافة إلى لا علميتها وتبسيطيتها، تمثل وعاء للكثير من المواقف ...

Keep Reading »

العراق: خطاب التقسيم والأقلمة

‪
عاد خطاب التقسيم و“الأقلمة“ إلى الواجهة مع تدهور الوضع في العراق و“تمدّد“ الدولة الإسلامية وسيطرتها على الموصل وأجزاء مهمّة من البلاد، حتى أصبحت تشكل خطراً حقيقيّاً يهدد وجود الدولة العراقية. فصرنا نسمعه يتداول في التقارير الإخبارية وتعليقات ”الخبراء“ والمراقبين ونقرأه في تعليقات عدد من العراقيين. ولا شك أنّ الإشارات والتصريحات القادمة من القيادات الكردية بخصوص إعلان وشيك عن استقلال كردستان العراق تضيف زخماً إلى خطاب التقسيم والأقلمة في ما تبقّي من العراق. إن الهدف من هذه المقالة السريعة هو التركيز على ...

Keep Reading »

نون"... حرف واحدة تكفي فاتحة للخراب الاكبر في العراق"

ليست "نونا" كسابقاتها، لاتشبه "نون" النسوة مثلا، ولا النون في اية كلمة عربية، "نون" اخرى مختلفة لم يفكر بها مخترع الهجاء العربي، بالضبط لم يفكر بان تكون لها وظيفة اخرى غير ما شاع منها في كلام العرب ومن نطق بلغتهم، ولا "عنترة العبسي"، الشاعر الجاهلي الاسود، فكر باخرى واخرى عندما انشد نونيته " ياطائر البان قد هيجت أشجاني"، وحتما لم تكن حاضرة في مطالع سور القران، كتاب الله الذي يحارب الجميع، الان ومن قبل، تحت رايته، ويدعون نصرته كانت له نونه الباهرة"نون ...

Keep Reading »

مقطع من رواية سِفر الاختفاء

[مقطع من رواية "سفر الاختفاء" صدرت الشهر الماضي عن دار الجمل بيروت - بغداد وهي الرواية الثانية للكاتبة]   أشعر بغضب عليك! ذاكرتك المرصعة في رأسي فيها شروخ. هل أنا الذي لا أذكر كل ما قلته أنت لي؟ أم أنك قلت ما لم يستوعبه عقلي؟ كنت صغيراً عندما بدأت أسمع حكاياتك. ولما استنجدت بها، اكتشفت شروخها. بدأت أسألك أكثر فأكثر عن تلك الحكايات. اختلطت عليك الأمور، أو لعلها اختلطت عليّ أنا، كلما سألتك أكثر. وكيف لها ألّا تختلط؟ كنت متأكداً أن هناك مدينة أخرى، فوق هذه المدينة التي نعيشها. ترتديها. كنت ...

Keep Reading »

الاقتصاد الأخلاقي للاستعمار الاستيطاني: إسرائيل و"الصدمة النفسية للإخلاء"

يمكن أن تُجسّد عمليات إخلاء المستوطنات في وضْعٍ استعماريّ لحظات من تمزّق محتمل وقلْب لنظام سياسي متأصّل في انتزاع الملكية. تتّسم لحظات كهذه، في حالة إسرائيل وفلسطين، بالتعبير من جديد عن مشروع الاستعمار الاستيطاني ومعاودة شَرْعَنته. ويحدثُ هذا عبر تطوير اقتصادٍ أخلاقيّ محدّد للاستيطان قائم على التعبئة السياسية للصدمة النفسية. أستخدمُ فكرة الاقتصاد الأخلاقي للاستعمار الاستيطاني من أجل أن أعرّف الطريقة التي عُبِّر بها عن عمليات الإخلاء كصدمة نفسية قومية، وعن المستوطن الذي أُخليَ وجُرّد من ملكيته كضحية ...

Keep Reading »

وقف العدوان لا يكفي

تهدف إسرائيل من العدوان وفق ما تعلنُه إلى العودة إلى معادلة "هدوء مقابل هدوء"، أما في الحقيقة فإن حكومة نتنياهو تريد من عدوانها أن يحقق ضربة قاصمة للبنية التحتيّة للمقاومة، وكسر إرادة المقاومة، من خلال تضمين أي اتفاق نزع السلاح. بالرغم من حملة الإبادة المستمرة طوال الأيام الثمانية الماضية لا تزال المقاومة صامدة وتطلق صواريخها التي تصل يوميًا إلى مختلف أنحاء إسرائيل، وترفض القبول بمعادلة "تهدئة مقابل تهدئة"، وتطالب بأن يشمل أي اتفاق جديد وقف العدوان ورفع الحصار، وإطلاق سراح الأسرى ...

Keep Reading »

المثقفون العرب: سحر البيان بديلاً عن المعرفة

بيان المثقفين العرب الموقع مما يزيد عن (250) مثقفاً، سوريين بدرجة رئيسة (ثمة 149منهم) ولبنانيين، ولا بأس ببعض العراقيين بحسب الخارطة المفترضة للدولة الاسلامية (داعش) التي وصف البيان ظهورها بالردة من دون أن ينتبه موقعو البيان"ترى هل الامر داخل بالفعل في خانة النسيان ؟ أشك!" إن كلمة "الردة" ذات الاصل الديني الضاربة جذورها بعيداً في التراث الاسلامي المتخم بالردات وأحكام المرتد، هذه الكلمة هي من بعض ما يحاول البيان أن يقف ضده، ويجادله ثقافياً، في الأقل، أو إن شئت قل، من منطق المثقف ...

Keep Reading »
Page 1 of 30     1   2   3   4   5   6   ...   28   29   30   Last »

Pages/Sections

Archive

Jad Navigation

View Full Map, Topics, and Countries »
You need to upgrade your Flash Player

Top Jadaliyya Tags

Get Adobe Flash player

Jadaliyya Features