Follow Us

RSS Feed    Follow on Twitter    Follow on Facebook    YouTube Channel    Vimeo Channel    Tumblr    SoundCloud Channel    iPhone App    iPhone App

Arabic-Politics

حول استبعاد النكبة الفلسطينية من دراسات الصدمة

[لوحة للفنانة الفلسطينية تمام الأكحل]

حول استبعاد النكبة الفلسطينية من “دراسات الصدمة“ (Trauma) في البداية سأقدم لكم سرداً للاجئة من سوريا (تم تسجيله 6 آذار/مارس 2013، في مخيم عين الحلوة في لبنان): كان عمري ست سنوات ونصف عندما غادرنا [فلسطين]. كنا في وادي سلامة قرب بنت جبيل، بين جبلين، نجلس تحت أشجار الزيتون. كان الناس يحصدون القمح. كانت أمي تغطيني بالقش. جاءت الطائرات الإسرائيلية وقصفت أشجار الزيتون والصبار. قصفوا كل شيء. قُتل عمي. إلى أين نستطيع الذهاب؟ نمنا على الطريق [وهي تبكي]. ...كان عمري ست سنوات ونصف. رمى الجنود اللبنانيون فتاتاً من الخبز، العفن. كنت أجلب الخبز لكي نأكل. كان بائتاً ورائحته سيئة، فقمنا بالتخلص منه. كنت أبكي وأقول "ماما، أريد أن أشرب". كان هناك شرطي لبناني. كانت ...

Keep Reading »

استمرارية بعد تمزق: الحضور الغائب لدير ياسين

[أوريل أورلو،

استمرارية بعد تمزق: الحضور الغائب لدير ياسين في فيلم ”لم يُصنع“ (Unmade Film)  ”لم تكن الأسلحة الصهيونية الموجهة إلينا مجرد عائق مادي. لقد كانت تذكيراً قاتلاً بأن مدينتنا لم تعد سوى ذكرى؛ حلم بأننا الآن قد عدنا إلى نقطة الصفر. فلتتمع بالمشهد إن كنت تستطيع ذلك وسط آلاف المشردين. إلا أنك قد تم اقتلاعك من الجذور. فكتبك وأفكارك ورؤاك: لم تعد سوى مؤشرات عبثية في عالم تتفوق فيه القوانين العبثية.“ جبرا إبراهيم جبرا قد تكون التفاهة (banality) أبرز ما ما يميز الجهود الاسرائيلية لتشكيل تاريخ وإقليمية وهوية لا جدال فيها في فلسطين: التفاهة التي غالباً ما يصاحبها تطبيع العبث. ويتطلب الاستمرار في العيش مع العلم بأحوال الظلم الكبير الذي يحدث حالةً من الإنكار الواعي أو ...

Keep Reading »

وين كنتوا قبل؟

[رسم أمل كعوش خاص بجدلية]

في الذكرى الخامسة والستين لنكبة فلسطين   [رسم أمل كعوش خاص بجدلية]

Keep Reading »

إشكاليّات الدّيمقراطيّة الانتخابيّة في فلسطين

[رجل فلسطيني يصوت في انتخابات 2012. مصدر الصورة مؤسسة هاينريش بول]

في مرحلة ما بعد الاستعمار، اعتبر الكفاح من أجل الديمقراطية أمراً مهماً لتحقيق الوعد بالتحرر الوطني. ومع نهاية الحرب الباردة تحديداً أصبحت الديمقراطية الانتخابية تعتبر الآلية الأكثر فاعلية لمواجهة الاستيلاء على الدول ومواردها، وحتى استقلالها على يد النخب الاستبدادية ذات الأفق الضيق التي نصّبت نفسها على هذه الدول.  في عالم تقوم فيه الدكتاتوريات، سواء الفردية أو الحزبية، بالتعامل مع الحكم باعتباره تحدياً تقوم من خلاله بإخضاع المؤسسات لإرادتها، واستثناء المواطن من أي دور ذي مغزى في صنع القرار، والإبقاء على رضا المانحين من أجل الحفاظ على دورها وتعزيز حصتها من الثروات الوطنية، تبدو الانتخابات الحقيقية العادلة والنزيهة شرطاً أساسياً لاستعادة المواطنين موقعهم الصحيح في ...

Keep Reading »

إطلال المشتاق أو غريب على الخليج

[مسار طائرة فوق العراق. الصورة من سنان أنطون]

1 يتسلل التاريخ إلى الجغرافيا المنبسطة على الشاشة الصغيرة أمامي على متن الطائرة التي أسرَتْ بي من برلين إلى أبو ظبي. أو لعلي أنا الذي أبلّل الخارطة الضوئية بأرقي وكوابيسي، فيستيقظ التاريخ ويهتف بالأحمر القاني، مذكّراً بجبروته. فهذه الأسماء، ذات الرنين الموسيقيّ، مثل «ماردين»، التي تقع اليوم في تركيا، تحيلني إلى حكايات سمعتها عن هجرة أجداد جيراننا منها إلى الموصل في بدايات القرن الماضي. ثم انتقالهم بعدها، بعقود، إلى بغداد. والآن صار للأحفاد حكاياتهم أيضاً. يستعيدون فيها هجرتهم بعيداً عن سماء العراق وأرضه إلى كندا. تاريخ يلعب بالبشر ويبعثرهم كأنه يلقي بالنرد على الخرائط. أغفو لدقائق ثم أستيقظ بالقرب من تلعفر التي تردد اسمها كثيراً في الأخبار في السنين الأخيرة، هي ...

Keep Reading »

السلفيون الجهاديّون في تونس: سر انتشارهم الواسع في الأوساط الشعبيّة

[.

مثّلت حادثة السفارة الأميركيّة في 14 أيلول/سبتمبر 2012، (الاحتجاجات العنيفة على فيلم «براءة المسلمين» التي أدّت الى اقتحام وحرق بعض مباني تابعة للسفارة، وإلى سقوط 4 متظاهرين قتلى برصاص الأمن) منعرجاً فارقاً في تناول الظاهرة السلفيّة في تونس. إذ بدا واضحاً أنّ «الاحتواء المتبادَل الحذِر» الذي ميّز العلاقة بين حركة النهضة (الإخوانيّة) الحاكمة والتيّار السلفي الجهادي لم يعد قادراً على الاستمرار. فمع الاحتجاج الأميركي القويّ على ما جرى في تونس كما في مصر وليبيا وأقطار أخرى - اضطرّ الحاكمون الجُدُد إلى إبداء قدر غير مسبوق من الحزم في تعاملهم مع هذا التيّار الذي اتّهموه مباشرة بالوقوف وراء اقتحام السفارة. وقد أصدر القضاء التونسي لأوّل مرّة منذ خلع بن علي أحكاماً بسجن ...

Keep Reading »

قراءة في الحراك السياسي في الجولان المحتل

[الصورة المشوهة للناشطات من مجدل شمس، والتي انتشرت على صفحات الفيسبوك المحلية

 البعد الثقافي-المثالي للثورة: قراءة في الحراك السياسي في الجولان المحتل  مادة اثنوغرافية تمهيدية: "إذا كانت رجولتك مشروطة بغشاء بكارتي فهي حتما معدومة بزواله (الجولان المباع/المحتل 24-8-2012)"، هكذا رفعت الناشطات يافطة في تجمع أسبوعي تضامني في مجدل شمس، لنصرة الثورة السورية. انتشرت الصورة على الفيسبوك وفي مواقع إنترنت محلية وأثارت موجة كبيرة من "القلقلة" في البلدة. وعلى إحدى صفحات الفيسبوك علق مجهول: "...الصورة جعلتني أشعر بأنّ عصر الانحطاط قد جاء وأن هؤلاء الأشخاص عندما تتمعن وتفكر من هم تلاحظ أنهم من نفس الطينة. ها قد وصلنا إلى مرحلة تسمح الرجال للنساء برفع لافتات وقحة فإذا باعوا وطنهم هانت عليهم بناتهم. لقد طفح الكيل لأنهم يعكسون ...

Keep Reading »

مَن يُحاسِب؟ ومَن يُحاسِب مَن؟

[ 3arabawy تصوير حسام الحملاوي المصدر مدونة]

لأول مرة في تاريخ العالم العربي الحديث نجحت انتفاضات شعبية سلمية في إطلاق مسارات أفضت إلى تنحي أربعة رؤساء دولة عن الحكم. ولأول مرة في التاريخ ذاته، أحيل هؤلاء الرؤساء إلى المحاكمة، وجاهياً أو غيابياً، بتهم تتعلق بالأمر بالقتل والتعذيب والفساد ونهب الأموال العامة.  والآن تلوح مؤشرات إلى أن هذه المكاسب الأولية لعملية التحويل الديموقراطي في تلك البلدان مهددة بالتبديد.اغتيل معمر القذافي، بالطريقة البشعة الهمجية التي اغتيل بها، دون محاكمة أو قطعاً للطريق على محاكمة. وفرّ زين العابدين بن علي إلى العربية السعودية. وبموجب «المبادرة الخليجية»، المرعية أميركياً، أعفي علي عبدالله صالح هو «وأعوانه» من أي مساءلة أو محاسبة على جرائم وسرقات وهدر خلال 33 سنة من الحكم ...

Keep Reading »

أسئلة العدالة الانتقالية في مصر ورومانسيتها: الجزء الثاني

[غرافيتي في القاهرة . مصدر الصورة أرشيف الكاتب]

  أسئلة العدالة الانتقالية في مصر ورومانسيتها (2- 2) الوقت لمُقاربة مختلفة لدمج الفلول وتجاوز الماضي  الحديث الذي قدمته في الجزء الأول من هذا المقال عن الموجات المتقلبة من التضارب والتقارب بين أجندات الإخوان الخاصة، ومصالح العسكر، كشركاء في الحكم، ومؤسسي المسار السياسي الذي تتخبط في غياهبه مصر الآن، كان في مجمله مكرراً، لكن ما أظن أن الناس تعزف عن مناقشته هي مسألة الفلول ومقاربة شجاعة لنزع فتيلها، إذ حان الوقت في رأيي لإعادة النظر جذرياً في مسألة الفلول وفي مصالحة وطنية أشمل وأوسع تبنى على أسس شفافة وعادلة، لتنتهي تلك المسألة تماماً وتتوقف معارك تصفية الحسابات التي تدور وراء الظهور باسم الثورة. من الطبيعي في حماسة البدايات الثورية أن يكون الجميع متأهبين ...

Keep Reading »

الليبرالية الامبريالية والثورة المصرية

[نصب واشنطن التذكاري في العاصمة الأمريكية واشنطن. المصدر ويكيبيديا]

في هذه السطور بعض الخواطر العامة حول ما أسميه تيار الليبراليين الامبرياليين وكيفية تعاطيهم مع الثورة المصرية. وأقصد بهذا مجموعة من الأكاديميين والمحللين الغربيين في أوروبا والولايات المتحدة وكندا وخصوصا ًفي الولايات المتحدة. يمثّل هؤلاء إلى حد كبير الخطاب السائد في الأكاديميا والإعلام الغربي حول الثورة المصرية. لكن بعض ممثلي هذا التيار في عالمنا العربي أيضاً. ولذلك ليس المقصود هنا على الاطلاق أن هذا المفهوم ينطبق فقط على الغربيين. ولكن بعض المصريين والعرب في الحقيقة يتبنون هذه الافكار. وهذه الخواطر تعتمد على ملاحظات من قراءاتي ومتابعاتي للكثير من الكتابات. وأقصد بالليبراليون الإمبرياليين هؤلاء الذين يتشدقون بالكلام بمفاهيم مجردة عن الليبرالية وخصوصاً الحرية الفردية، ...

Keep Reading »

الأم شجاعة": خطاب أسماء الأسد في عيد الأم"

[أسماء الأسد تزور منظمة مدنية في دمشق. الصورة من أ ف ب]

 تسجيل "بروحك تحمي الياسمين"، بدقائقه الأربع عشرة، خلاصة أخرى لفترة حكم الأسد الثاني، وارث الكرسي والذعر. لم يسهُ المخرج الذي تعمد البطء في التصوير، إذ اختيرت الموسيقى الكلاسيكية، الهوليودية الاستخدام في سائر المشاهد، مثلما كانت سمفونيات ماهلر في تأبين الأسد الأول تخفي ضحالة الكلمات المتبادلة بين المعزّين. أسماء الأسد بين النساء كزوجها بين الرجال، في "قصر الشعب" الذي قصّت الجرافات أحد رؤوس قاسيون لينتصب الصرح ويشمخ عالياً فوق رؤوس الشعب. صدى كلامها يتطاول في قاعة مرمر، رحابتها تتلألأ في عرين الزوج وشقيقه وأبيهما الذي "ظلّ خالداً حتى مات". الراوي يفتتح الفيديو كليب ويختتمه بفصاحة المذيعين وإنشائهم، مثله مثل بطلة التسجيل التي تولي ظهرها ...

Keep Reading »

التحول الديمقراطي والمصير المجهول لمصر

[غرافيتي القاهرة. تصوير حسام الحملاوي ]

أفرز الربيع العربي أوضاعاً لم يسبق أن واجهتها الدول العربية. من انتهاء حكم مبارك ووضعه في السجن ومقتل العقيد القذافي وخروج لعلي عبد الله صالح على غير ما أراد والآن سوريا تواجه الخطر الأكبر فمن مطلب التحول الديمقراطي، ربما تتجه نحو التقسيم بعد الحرب الأهلية الدامية.  لقد أصبح من الشائع الحديث عن التحولات الديمقراطية فى الوطن العربي أو الشرق الأوسط بعد الربيع العربي.  لقد أثر سقوط الأنظمة السابقة بشكل كامل على الحياة المدنية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية وأدت هذه النتائج إلى بروز عناصر الخلل في الأحزاب والجماعات المعارضة التي لم يحالفها الحظ فى الفوز فى الانتخابات الرئاسية او التشريعية فى كلٍ من مصر وتونس. فالنظام الحالي فى مصر هو نظام يسيطر عليه ...

Keep Reading »

الفردوس الذي اجتاحه الأشرار وتنازل عنه السماسرة

[”الفردوس الذي اجتاحه الأشرار وتنازل عنه السماسرة“، هو أحد العناوين التسعة  التي توزعت في كتاب  “أنيس صايغ عن أنيس صايغ”  للكاتب أنيس صايغ – عن دار رياض الريّس (بيروت، 2006). تقدم "جدلية" هنا مقطفات من هذا الكتاب الذي يعد مادة ثرية لا عن الحياة الاجتماعية والسياسية في فلسطين قبل النكبة فحسب، بل أيضاً عن مدنها وحياتها المدنية التي كثيراً ما يتم المرور بها مرور الكرام. في هذا المقطع يتحدث عن الحياة في مدينته طبريا التي ولد وعاش بها قبل النكبة عام 1931. ] تتناقض شهرة طبريا مع ...

Keep Reading »

النكبة الفلسطينيّة ليست غزوة أحد

لم تثمر دعوات الإخوان المسلمون ورسائلهم إلى رؤساء الحكومة المصريّة المتعاقبين والتي دعت إلى مخاطبة «الحليفة بريطانيا» ومطالبتها بضمان استقلال وكرامة فلسطين؛ البلد العربيّ المسلم، كما ولم تسفر العلاقة الحميمة التي جمعت حسن البنا (1906-1949)؛ مؤسس الجماعة، بمفتي عموم فلسطين أمين الحسيني (1895- 1974) عن أيّة تحركات عملانيّة على نطاق واسع؛ إذ كان واضحًا أنّ النشاط الدعويّ، وحملات الدعم النفسي والمالي وحلقات التوعية التي نفذها الإخوان في أرجاء مصر الملكيّة إبّان إضراب الستة أشهر، وقبيل النكبة، إنما جاءت على ...

Keep Reading »

الربيع العربي والاسلام السياسي

[كانت "جدلية" قد نشرت مقالة بعنوان "صادق جلال العظم يحسم أمره وينتقل إلى التنظير العلني للسُّنة ولفكر " الإسلام السياسي البزنسي" بقلم يوسف حجازي تعقيباً على محاضرة القاها صادق جلال العظم في برلين. ننشر هنا نص المحاضرة بعد توفره لدينا.]  لربما من المفيد أن أبدأ مداخلتي بتوصيف للربيع العربي ولأهم مستجداته وتجديداته وإنجازاته في الحياة السياسية والاجتماعية لبلدان عربية مركزية ومهمة. الربيع العربي هو ببساطة عودة السياسة إلى الناس وعودة الناس إلى السياسة بعد اغتراب ...

Keep Reading »

الثــأر والثــورة .. لماذا يثور الشمال ولا يفعلها الجنوب؟

"بعد بني سويف مفيش رجالة" عبارة كتبت على القطار المتوجه من القاهرة إلى الصعيد في الأيام الأولى من ثورة 25 يناير للمزايدة على رجولة أبناء صعيد مصر (الوجه القبلي) الذين لا يزالون يُتهمون بأنهم لم يشاركوا في الثورة كما فعل أهل الوجه البحري. وهو أمر متكرر على لسان بعض الثوار والنشطاء، وبالأخص الذين يداومون على تفسير التوجهات التصويتية لصعيد مصر بقلة مستوى التعليم، وقوة الروابط التقليدية كالعائلات والقبائل، فضلاً عن التعميمات المطلقة بخصوص الاستغلال السياسي للعمل الخيري من قبل الإسلاميين، وذلك لحاجة ...

Keep Reading »

هل يعيد التاريخ الاقتصادي الفلسطيني نفسه؟

  من الأفضل البقاء بعيداً عن هؤلاء   الذين يحملون خرطوم الحريق والحفاظ على الأنف نظيفا  ومراقبة هؤلاء بالملابس المدنية ولا تحتاج إلى خبير الأرصاد    لمعرفة الاتجاه التي تهب لها الرياح (بوب ديلان ) ليس من السهل حتى للمراقبين "المتطلعين" الوصول إلى المعلومة المؤكدة أو الموقف الثابت بشأن السياسات الفلسطينية لاقتصادية والمالية والتجارية، حتى في خضم الجدل العام الدائر منذ حين في الصحف والورش وأروقة السلطة، الذي يتصاعد بتحدي، ثم يخمد بتواطئي وهذا منذ ...

Keep Reading »

إعادة التفكير بإسرائيل – فلسطين

إعادة التفكير بإسرائيل – فلسطين فيما وراء موطن البانتو وفيما وراء المستوطنات   بينما باشر الرئيس باراك أوباما رحلة الاستماع في الشرق الأوسط، فمن المرجح أنه شهد  أثر عقدين من عملية أوسلو للسلام؛ عشرون عاماً وعشرات القمم وملايين الدولارات جميعها لم تقرّب الفلسطينيين والإسرائيليين من تأسيس سلام قابل للنجاح. لقد ارتبطت الاتفاقية التي رعتها الولايات المتحدة برُقْية تأسيس دولتين لشعبين تعيشان جنباً إلى جنب. في الواقع، فإن إسرائيل موجودة كدولة منذ 1948 وقد بقي الفلسطينيون فيها كنازحين داخليين، ...

Keep Reading »

قراءة في أحوال الصورة بعد ثورة يناير

فيسبوك وأفلام ومقاطع فيديو: قراءة في أحوال الصورة بعد ثورة يناير لهيلاري كلينتون أن تصف ثورة مصر بأنها "انتفاضة" أو مجرد انتقال من نظام سياسي إلى آخر أكثر ديموقراطية، ولجون كيري أن يسعى للقضاء عليها من خلال دعم فاشية دينية فاسدة، يسهل لأمريكا التحكم فيها. وللاسلاميين أن يعتبروها هدية سقطت عليهم من السماء. ليعتقد من يشاء ما يشاء حول ما حدث في 25 يناير وما بعده، ولنا أن نتصورها كما نشاء.  هي أكبر ثورة في تاريخ مصر. ليس لأنها أطاحت بنظام اعتقل المصريين في قفص من الجهل والفقر واليأس لثلاثة ...

Keep Reading »

"صادق جلال العظم يحسم أمره وينتقل إلى التنظير العلني للسُّنة ولفكر "الإسلام السياسي البزنسي

صادق جلال العظم يحسم أمره وينتقل إلى التنظير العلني للسُّنة ولفكر "الإسلام السياسي البزنسي" ألقى صادق جلال العظم في 8 آذار/مارس 2012 محاضرة في برلين ضمن ندوة نظمتها مؤسسة ابن رشد تحت عنوان "العلمانية والمسألة الدينية، تركيا نموذجًا" تحدث فيها العظم عن إيجابيات التجربة التركية وعن تفاصيل النهضة الاقتصادية التي تدين بنجاحها لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، وكان في مداخلته وفي معرض إجابته عن أسئلة الحاضرين متفائلاً بهذه التجربة. لكن بيت القصيد ليس هنا. إذ لم يقل العظم كلمة ...

Keep Reading »

أسئلة العدالة الانتقالية في مصر ورومانسيتها: الجزء الأول

أسئلة العدالة الانتقالية في مصر ورومانسيتها (الجزء الأول): بين أجندة الإخوان ويمين السيسي الكاذب..  أقسمَ السيسي - وزير الدفاع وشريك الحُكم - كذباً أن الجيش لم يقتل ولم يأمر بقتل، ولم يغدر ولم يأمر بغدر... وربما أصدقه في الثانية، فكثير من الحكام الذين قتلوا وعذبوا وسرقوا – كمبارك نفسه وشليلته- لم يعتبروا أنفسهم آنذاك غادرين أو خائنين وإنما استباحوا السهل الحرام كأولاد باشاوات وأصهار سلالة الإقطاعيين "الكاكي"، على اعتبار أن تلك طريقة معيشة وأسلوب حياة شعوب المشرق. لكنّ السيسي في ...

Keep Reading »

ابناء تاتشر في الإخوان وفي الإنقاذ

الزومبى (الميت الحي كما نراه فى مئات أفلام الرعب الهوليودية) هو جثة متحركة أحيتها أعمال السحرة. فوفقاً لمعتقدات الفودو في غرب إفريقيا فإن الشخص الميت يمكن إبقاؤه حياً عن طريق بوكو (ساحر)، ويصبح تحت سيطرة البوكو لدرجة أنه لا تصبح له إرادة مستقلة. ●●● ماتت تاتشر لكن المشروع السياسي الاجتماعي الاقتصادي الذي يحمل اسمها بفعل قيادتها الأسطورية الدموية لفرضه في بريطانيا، مازال معنا كالميت الحي. وفي مصر، تزاوجت ذروة التاتشرية مع مشروع توريث الحكم من حسني مبارك لابنه فغيرت العشر سنوات الأخيرة من حكمه طبيعة ...

Keep Reading »

كيف يمكن أن نفهم الألتراس؟

كان الحكم الذي أصدرته محكمة الجنايات في التاسع من مارس ضد المتهمين في تخطيط وتنفيذ مجزرة بورسعيد ضد مجموعة ألتراس أهلاوي في مباراة الأهلي والمصري التي اقيمت في الأول من فبراير من العام الماضي 2012 وما تلاه من أحداث عنف من جانب بعض المنتمين إلى المجموعة، فرصة ذهبية للإعلام – وليس فقط الرياضي- للظهور علينا بوجهه القبيح في تشويه الوقائع والبحث عن مزيد من الإثارة التي تجتذب مزيداً من المشاهدين من أجل تحقيق مزيد من الربح أو خدمة السردية التي تحاول السلطة فرضها على المجتمع فيما يتعلق بواقع ودور مجموعات ...

Keep Reading »

الاستشراق والبعثة الموسيقية: فلسطين والغرب

[تنشر هذه المادة ضمن إتفاقية شراكة وتعاون بين ”جدلية“ و“معازف“.] "الاستشراق والبعثة الموسيقية: فلسطين والغرب" لريتشيل بيكلس ويلسون. صادر عن: كامبريدج ونيويورك: دار نشر جامعة كامبريدج، 2013. Cambridge and New York: Cambridge University Press, 2013. جدلية (ج): ما الذي دفعك لتأليف هذا الكتاب؟ ريتشيل بيكلس ويلسون (ر.ب.و): في عام 2004، كنت محتارة من طريقة استجابة الصحافة الإنكليزية –خصوصاً الصحف التي عادة ما تكون نقديّة مثل الغارديان وَ ذا أوبزورفر- لبعض المبادرات الموسيقية الكلاسيكية ...

Keep Reading »
Page 14 of 33     « First   ...   11   12   13   14   15   16   17   ...   Last »

Pages/Sections

Archive

Jad Navigation

View Full Map, Topics, and Countries »
You need to upgrade your Flash Player

Top Jadaliyya Tags

Get Adobe Flash player