Follow Us

Follow on Twitter    Follow on Facebook    YouTube Channel    Vimeo Channel    Tumblr    SoundCloud Channel    iPhone App    iPhone App

Arabic-Politics

فرج بيرقدار، مقاطع من مرايا الغياب

[لوحة للفنان السوري سبهان آدم، مواليد الحسكة، ١٩٧٢]

كان يمكن لهذه المرايا أن تكون مطراً صافياً أو صمتاً صافياً أو دمعاً صافياً على الأقل. بيد أن الظروف كانت من حجر وكان صليل الزمان والمكان مضرَّجاً بما يشبه الدم وبما يشبه الجنون وبما يشبه الآلهة وبما لا يشبه شيئاً على الإطلاق. ١ شكراً لما لا بدَّ لهُ أن يمضي. وشكراً لما لا بدَّ لهُ أن يأتي. وشكراً لما لا يعطي نفسَهُ لغير الصمت ولا يؤوب. لا يؤوب أبداً.    ٤ قلبه جرس وجسده كنيسة وعيناه مغمضتان على امرأةٍ ترتدي حزنها وتقيم لعودتهِ قدَّاساً من الدموع.-5-يا لهُ!! ما أسهلَ ما تجرحُهُ عينان. ما أسهلَ ما تُبكيهِ أغنية. ما أسهل ما تواسيه كلمة لا معنى لها.    ٧ تهامسوا: مَنْ غيرُ المجنون يسنُّ الوردة ويحنو ...

Keep Reading »

[What Can Neo-Liberal Egyptian Parties Offer Us?] ما الذي يمكن أن تقدمه لنا أحزاب الليبرالية المصرية الجديدة؟

[لافتة كتبت عليها بعض مطالب المتظاهرين في مصر أثناء الثورة. المصدر ويكيميديا]

هاهي الليبرالية المصرية تعيد تقديم نفسها للساحة السياسية عقب ثورة جماهيرية في صورة أحزاب عديدة تحت التأسيس. وبمجرد إنطلاق المبادرات، وأهمها أحزاب المصري الديمقراطي الاجتماعي والعدل والمصريون الأحرار، اندلعت المواجهة السياسية والفكرية بين رموزها وبين الإسلاميين من أنصار الدولة الدينية أو المرجعية الدينية للدولة. يخوض الليبراليون المصريون الجدد هذه المواجهة من منطلقات بناء دولة المواطنة لكل المصريين، و "الدفاع عن الحرية" ، التي كانت دوما المنطلق الفلسفي الرئيسي لليبرالية. في الوقت نفسه تتراجع قضايا المساواة والتحركات الاجتماعية دفاعا عن الأجر وحق تأسيس النقابات المستقلة، على الأقل للمرتبة الثانية أو الثالثة بعد استعادة عجلة الإنتاج وغيرها، على أجندة الليبراليين، ...

Keep Reading »

ثوار تحت الإحتلال: الإنتفاضة العراقية 2011 [Revolutionaries Under Occupation: The Iraqi Uprising of 2011]

[متظاهرون أمام نصب الحرية في ساحة التحرير. المصدر غير معروف]

في تغطيتها للإحتجاجات في العراق، نشرت مجلة الإكونومست مقالاً تحت عنوان "حتى بلد تعم فيه الديمقراطية غير مصون من الإحتجاجات." والمقالة تصف العراق كبلد يتمتع بحكومة منتخبة، ومع ذلك فان التظاهرات تعمه بسبب فشل الحكومة في توفير الخدمات الأساسية. وتعكس هذه المقالة إتجاهاً عاماً في فهم الوضع العراقي في الصحافة السائدة. فالمظاهرات في العراق -إن تم تغطيتها أصلاً - تصور على إنها ضد إخفاقات الحكومة في توفير الكهرباء والأمن والخدمات فقط. وهذه الصورة تغفل حقائق جوهرية تتعلق بالعراق والإحتجاجات. فمن مطالب العراقيين الأساسية: إنسحاب القوات الإميركية الفوري من العراق وإسقاط نظام المحاصصة الطائفي. وهذا الإغفال ليس إعتباطياً أو سهواً. فعدم الإشارة الى ...

Keep Reading »

[The Military Council Approves Egypt's Additional Emergency Law] المجلس الأعلى يقر قانون طوارئ إضافي

[الشرطة العسكرية وهي تطوق المعتصمين في ميدان التحرير إستعداد لفض إعتصامهم-منتشر على الإنترنت، المصدر غير معروف]

رزحت المجتمعات العربية لعقود عدة تحت وطأة القوانين الإستثنائية المقيدة للحريات السياسية. لذلك ما أن قامت الثورات والانتفاضات العربية الأخيرة حتى تعرضت هذه القوانين (وخاصة قوانين الطوارئ ومحاكمها التي تعرف في مصر بإسم محاكم أمن الدولة طوارئ) إلى هجوم عنيف في كافة أرجاء العالم العربي، ما أدى إلى إلغاء قوانين الطوارئ في عدة دول من بينها الجزائر وسوريا، وإلغاء عدد من الترتيبات المقيدة للحريات في كلا من تونس والمغرب. لكن بغض النظر عن جدية هذه الإصلاحات، ظلت مصر بعيدة كل البعد عن هذا المسار الإصلاحي؛ فلم يتجاهل نظام <<الثورة>> المصري المطلب الشعبي الكاسح بإلغاء قانون الطوارئ فحسب، وإنما قام بإقرار قانون طوارئ إضافي منذ يومين <<في ...

Keep Reading »

الجاليات العربية والمسلمة في ألمانيا بين الإندماج والوقاية [Arab and Muslim Communities in Germany between Assimilation and Prevention]

[فتيات في منطقة كرويتسبيرغ في برلين. المصدر غير معروف]

”هذا البلد، هو بلد ذو طابع وقيم مسيحية-غربية ممتدة عبر عصور، وأتمنى أن يكون هذا أمراً واضحاً لا شك فيه.“ بكلمات كهذه أراد وزير الداخلية الألماني هانس بيتر فريدريش (عن الحزب الإجتماعي المسيحي البافاري) وضع النقاط على الحروف في إفتتاح ”المؤتمر الإسلامي الألماني“ السادس الذي عقد في التاسع والعشرين من شهر اذار/مارس الماضي في برلين. لكن يبدو أن الوزير الجديد أخطأ الحروف فتحول المؤتمر إلى خلاف بدل أن يكون مؤتمر حوار لوضع خطط تساعد على ”إندماج“ المسلمين في المجتمع الألماني ووصل الأمر إلى أن تطلب النائبة عايدان ازوغوز (عن الحزب الديمقراطي الإجتماعي الألماني) من المسلمين أن يقاطعوا المؤتمر مستقبلاً إلى أن يأتي من هو أكفأ وأجدر من وزير الداخلية، ليترأس مؤتمراً من هذا ...

Keep Reading »

إنتفاضة البحرين حتى التدخل السعودي [The Bahraini Uprising Until the Saudi Intervention]

[Bahrain Protests. Image from Unknown Archive]

عندما بدأت الإنتفاضة في البحرين في 14 من شباط/فبراير، تدفق الآلاف من المواطنين إلى الشوارع للمطالبة بالإصلاحات، بما في ذلك إصلاح الدستور، التحقيق في سرقة الأراضي العامة والذي يكلف خزينة الدولة مليارات الدولارات، وإنهاء التمييز المنظم. وسارعت الحكومة بإطلاق قواتها للتصدي للإحتجاجات. وفي خلال يومين، قتلت عناصر الأمن إثنين من المتظاهرين. وبعد ذلك، تدفق عشرات الآلاف إلى الشوارع مطالبين بالثورة: إسقاط الحكومة، التى واجهت دعوات التغيير خلال الخمسين سنة الماضية بالعنف، والإعتقال، والتخويف والنفي. وفي مواجهة هذا التهديد غير المسبوق من قبل الشعب، ألقى الملك حمد بن عيسى آل خليفة خطاباً على تلفزيون الدولة ليعبر عن أسفه ووعد بإجراء تحقيق لإلقاء القبض على المسؤولين عن هذه ...

Keep Reading »

عن سورية: لقاء مع ياسين الحاج صالح [On Syria: Interview with Yassin Al Haj Saleh

[Syrians Watching al-Asad's Speech. Image from The Washington Examiner]

  ياسين الحاج صالح كاتب ومعارض سوري، قضى ستة عشر عاماً في السجن أثناء حكم حافظ الأسد. من كتبه سوريا في الظل: نظرات داخل الصندوق الأسود (جدار٢٠٠٩). يجيب هنا على بعض الأسئلة التي طرحتها جدلية عليه حول الأوضاع في سوريا.    سنان أنطون: ما هو تحليلك للوضع الحالي في سوريا؟ تحديداً تعامل النظام مع المظاهرات ومع تبعاتها؟  ياسين الحاج صالح: سورية في أزمة وطنية حادة. لدينا نظام سياسي مغلق ومعدوم المرونة يواجه احتجاجات شعبية سلمية غير مسبوقة، وهو ليس معتادا على غير الحلول الأمنية للمشكلات السياسية العام لذلك يجتهد لتصوير الانتفاضة الشعبية بأنها فعل "عصابات مسلحة" أو هي أعمال إرهابية. يحتاج إلى تشخيص من هذا النوع، لأنه ليس لديه غير العنف ...

Keep Reading »

في الثورة; الحرية السياسية لا تكفي [In Revolution; Political Freedom is not Enough]

[Referendum Voting in Egypt. Image from AP]

  استحوذ الجدل حول تعديلات الدستور والاستفتاء الذي جرى أمس على عقل وحركة المصريين خلال الأسبوعين الماضيين ليتراجع كل شيء آخر أمام تلك القضية السياسية الدستورية الهامة. ومع اتخاذ المصريين قرارهم بلا أو نعم يتوقف مستقبل الثورة على أن يجسد هذا الموقف نفسه في صورة موقف واضح من باقي مطالب الثائرين، التي لا يمكن فصمها عن السياسة، وهي المطالب التي طرحوها تحت شعار العدالة الاجتماعية.   توصف الثورة بأنها ذلك الدخول القسري للجماهير إلى عالم الحكم، عالم تقرير مصيرها. وفي هذا فإن اهتمام جماهير الثائرين بالدستور وما يرتبه من قواعد للعبة السياسية ليس هدفا في حد ذاته، وليس تعبيرا عن رغبتها في الفوز بمسابقة الدستور الأكمل قانونيا، وإنما يفترض أن يكون ذلك مجرد خطوة على طريق ...

Keep Reading »

الذين غيروا كل شيء ومع ذلك لا نثق بهم [Those Who Changed Everything Yet We Still Don't Trust Them]

[Image from unknown archive]

  "الشعب المصري غير ناضج بعد للديمقراطية". يبدو أن هذا التصور المثير للجدل لرئيس الوزراء السابق أحمد نظيف في 2005، والذي عاد على لسان نائب الرئيس السابق عمر سليمان خلال ثورة يناير في حوار مع شبكة إيه بي سي الأمريكية، يمثل فكرة متجذرة بعمق لدى النخبة المصرية. في المرتين، أثارت التصريحات الصحفية للمسئولين موجة من الاستنكار، رسمت علاقة متوترة مع الأول وحكومته، وساهمت في تدهور رهيب لشعبية الثانية وسقوط سريع من الحياة السياسية. لكن هاهي الفكرة تعود لنا بأشكال مختلفة وصور مغايرة، وإن بصور أقل وضوحا وصراحة، ومن نخب سياسية كانت تصنف في المعارضة للنظام القديم، جنبا إلى جنب مع أخرى كانت مؤيدة له.   ومنذ اللحظات الأولى لثورة يناير، كان هناك من يحاول ...

Keep Reading »

الخروج من الميدان [Exiting the Square]

[Signs and Slogans at Tahrir Square. Image by Haytham El-Wardany]

لم نكن نسمع بكلمة «ثورة» سوى في الكتب والأفلام. الثورة الفرنسية، الثورة البلشفية، الثورة الإسلامية، الثورة الثقافية، الثورة الكوبية، ثورة الطلبة... كل ثورة كانت تزيد مهابة الكلمة، وتجعلها ـــــ بفضل جسامة أحداثها وعظمة أفكارها، ثم ما آلت إليه مصائرها ــ مشحونةً وملتبسة. وشقّت الكلمة حياةً لها في مخيّلاتنا. كانت الثورة تلوح في أذهاننا كاستدعاءات متخيلة للحظات استثنائية «يكافح» الجميع فيها لـ «صنع التاريخ». لحظات تشبه مرجلاً ضخماً يتضاءل حجمنا بجانبه، وينصهر فيه الجميع. لذلك، كنا في حيرة ونحن نضع الكلمة على ألسنتنا، فكنا نتحسسها شيئاً فشيئاً، نتلعثم في نطقها كأننا نتعلم الكلام لتونا. تارةً تتملّكنا حيادية المنطق، فنفضّل استخدام كلمة انتفاضة، وتارةً أخرى تغلبنا العاطفة ...

Keep Reading »

الخطة الشعبية المجربة لإسقاط الأنظمة المتجبرة [The Tested Popular Plan for Toppling Powerful Regimes]

[Fireworks in Cairo's Tahrir Square, February 11, 2011. Image from AFP/Getty]

 قد يكون أبلغ دروس الثورتين المصرية والتونسية أن ثورة شعبية سلمية، يشارك فيها عشرات الألوف أو مئاتها، هي ما يمكن أن تهدم هياكل سلطة باطشة كهذه القائمة في أكثر الدول العربية. لا يعدو هذا «الدرس» أن يكون تسجيلاً لما حصل بالفعل في البلدين. لكن هذا التسجيل لما هو عارض، مبدئيا، معقول وضروري وقابل للتعميم. أو هذا ما ستحاول هذه المقالة قوله. منذ سبعينيات القرن العشرين، وفي مناخات الحرب الباردة وما بعد هزيمة حزيران المهينة، استقرت في حكم البلدان العربية المركزية نخب سلطة لا قضية لها تسمو على البقاء الأبدي في الحكم. ولهذا الغرض عملت على تحطيم الجيش وتمزيقه، أو تقزيمه، وفي الوقت نفسه بناء وحدات عسكرية وأجهزة أمنية جبارة وموثوقة، مدربة على القسوة، ولا تأبه للحياة البشرية. ...

Keep Reading »

من يخاف من أحلام جعفر بناهي؟ [Who is Afraid of Jafar Panahi's Dreams?]

 [Jafar Panahi. Image from unknown archive]

 ست سنوات سجن وعدم مزاولة الإخراج لعشرين عاماً وعدم الاتصال بالصحفين هي بعض الأحكام الصادرة بحق المخرج الإيراني جعفر بناهي (ت. 1960) ومجموعة من زملاءه عن محكمة إيرانية في العشرين من ديسمبر الماضي. والتهمة المساقة هي تشويه صورة إيران والقيام بدعاية مغرضة ضد النظام. نظام يبدو أنه أفلس إلى هذه الدرجة فأصبح يخاف من أفلام بناهي التي تتناول بالدرجة الاولى قضايا إجتماعية. وكأن هذا النظام يريد أن يطلق رصاصة تغتال أحلام جعفر بناهي، الأحلام المستوحاة من الواقع، كما يقول في الرسالة التي وجهها إلى مهرجان البرليناله السينمائي (إنعقد بين  10-20 فبراير 2011). بدت إزابيلا روسوليني، رئيسة لجنة التحكيم الرئيسية في مهرجان هذا العام، تغالب دموعها وهي تقرأ رسالة المخرج الايراني ...

Keep Reading »

[Arab Elites in the Era of Despotism]النخب العربية في زمن الإستبداد

  "يا أخي نحن العرب عالة على أنفسنا قبل العالم، ساستنا حفنة جهلة انتهازيين، منظوماتنا التعليمية ضعيفة جدا، مستشفياتنا خربة، سجوننا ممتلئة، مثقفونا إن استحقوا الصفة لا وزن لهم، الفساد يأكلنا" مقطتف  من حوار مع المثقف التونسي عمر الشارني. بطبيعة الحال هذا الكلام يبدو غير ذي جدوى الآن لأن العالم العربي انبثق من الرماد ولكنه يعبر بإخلاص عن الوضع الثقافي والسياسي والاجتماعي العربي في المرحلة البائدة. فالثورات المشتعلة نيرانها في أكثر من بلد في  ...

Keep Reading »

غنائم البارون ماكس فون آوبنهايم: الآلهة السورية إنبعثت من جديد في برلين [The Baron's Trophies: Syrian Gods Resurrected in Berlin]

تعود تماثيل الآلهة الأثرية لمملكة تل حلف السورية مرة أخرى إلى الحياة في متحف بيرغامون للحفريات التاريخية بعدما كانت قد تعرضت للقصف في برلين عام 1943 وتحطمت إلى 27 الف قطعة. سجل معرض «الآلهة الناجية من قصر تل حلف» في الأسابيع الثلاثة الأولى منذ إفتتاحه في شهر كانون الثاني ( يناير) حضوراً مميزاً تجاوز خمسين ألف زائراً، بالإضافة إلى اهتمام إعلامي ألماني واسع. عند الدخول إلى الصالة الأولى في جناح المعرض يفاجأ الزائر بألواح خشبية تتناثر فوقها حجارة من مادة البازلت. والهدف هو التذكير بحال هذه المعروضات الأثرية ...

Keep Reading »

الشعب يريد عجلة إنتاج أخرى [The People Want Another Mode of Production]

هاهى عجلة الإنتاج تتصدر الصورة السياسية فى مصر مرة أخرى، بعد أن أخلت فزَّاعة إنهيار الاقتصاد مكانها مؤقتا لفزَّاعات السلفيين والإخوان وغياب وعى الجماهير. جميع النخب تحدثنا الآن عن هذه العجلة السحرية: الشيخ محمد حسان يدعو لفض الاعتصامات ودفع عجلة الإنتاج، سمية الخشاب: عجلة الإنتاج الفنى أصيبت بالشلل، نائب رئيس الوزراء يحيى الجمل: أطالب بعودة عجلة الإنتاج سريعاً، صفحة على الفيسبوك عنوانها: الشعب يريد إستمرار عجلة الإنتاج، حملات إعلانية مكثفة فى التليفزيون وفى الشوارع وفوق الكبارى تمولها شركات كبرى، ...

Keep Reading »

زمن عربي جديد [A New Arab Era]

لم يتمركز السوريون في احدى ساحات دمشق كي يبدأوا منها انتفاضتهم. كانت البداية في مدينة درعا عاصمة منطقة حوران، ثم اتخذت شكل تحركات متنقلة من اللاذقية الى حمص الى القامشلي الى بانياس الى دمشق الى دوما... المشهد السوري يختلف عن المشهد في تونس او مصر او البحرين او اليمن او ليبيا. كل بلد يكتشف بنفسه وعبر تجربته الخاصة الشكل الملائم للثورة على الحكم الاستبدادي. لسنا امام ثورة عربية واحدة تستعيد الخطاب القومي الناصري، لكننا في الوقت نفسه امام ظاهرة موحدة الهدف تجتاح العالم العربي برمته.  مرة جديدة ...

Keep Reading »

الهيمنة السعودية تسحق الربيع البحريني [Saudi Hegemony Stamps Out the Bahraini Spring]

في اليوم الذي هدمت فيه السلطات البحرينية دوار اللؤلؤة الذي صار بمثابة "ميدان تحرير" البحرين في ١٨ آذار/مارس، أعلنت وكالات الأنباء البحرينية التابعة للدولة للجمهور الحائر بأن "معلم مجلس التعاون الخليجي" قد هدم في مساع تهدف الى "إجراء عملية تجميل لوجه المدينة" وذلك من أجل التخلص من "الذكريات السيئة." ومن بين الأنقاض، صار من الواضح ان الرمز الذي يعرف محلياً "بدوار اللؤلوة" في إشارة الى تأريخ البحرين في الغطس والتجارة باللؤلؤ يدعى رسمياً ...

Keep Reading »

النقابات العمالية في مصر بين الحزب الوطني والإخوان [Labor Unions in Egypt Between the National Democratic Party and the Muslim Brotherhood]

عندما جاء عسكر 23 يوليو إلى السلطة في مصر ورغم دعوتهم لإقامة حياة ديمقراطية. إلا أنهم تعاملوا بقسوة واضحة مع إضراب عمال كفر الدوار في أغسطس وبعد أقل من شهر على الثورة. وأقاموا محكمة عسكرية في كفر الدوار برئاسة القائم مقام عبد المنعم أمين رجل السفارة الأمريكية والذي اصدر حكمه بإعدام مصطفى خميس ومحمد البقري الذين قال عنهما اللواء محمد نجيب أنه بكى وهو يصدق على قرار إعدامهم بعد أن أقنعه البكباشي عبدالناصر بخطورة العمال الشيوعيين وضرورة معاملتهم بالقوة لكي لا ترتفع رايات الشيوعية فوق ...

Keep Reading »

ثورة يناير وتأسيس شرعية جديدة [The January Revolution and Establishing a New Legitimacy]

بينما ما زالت بقايا النظام السابق تطلق على ما حدث في مصر لفظ «حركة» أو «فورة»، نجد أن الإعلام الرسمي قد طور خطابه ليصفها بأنها ثورة، ولكن دائماً ما يضيف إليها لفظ آخر مثل الشباب، الانترنت، أو كما حلا لبعض المحللين أن يصفوها بثورة الطبقة الوسطى. مع التقدير الكامل لكل هذه الفئات والطبقات والأدوات ودورها البارز في ثورة يناير، إلا أن هذه الإضافة - لتكون الثورة مكونة من مضاف ومضاف إليه - فيها انتقاص شديد من حق الكثيرين ممن شاركوا فيها، والذين عملوا لسنوات طوال من أجل هذه اللحظة. وإذا كان سر نجاح هذه الثورة ...

Keep Reading »

[Between Ignorance And Fraudulence: The Yes Vote Campaign In Egypt] حملة التصويت بـ<<نعم>> بين الجهل وتدليس الثورة المضادة

يقوم مؤيدو التعديلات الدستورية المقترحة الآن بالترويج لواحدة من أكبر حملات التدليس التي عرفتها مصر. وتتجلى أولى صور هذا التدليس في تسويقهم لفكرة ساذجة مفادها أن التصويت بـ<<نعم>> على التعديلات الدستورية هو توكيد للديمقراطية، وأن من يرفضونها إنما يرفضون بذلك الديمقراطية نفسها. أو على الأقل يدعون أن من يرفضون هذه التعديلات إنما يبنون موقفهم على الخوف ممن سيفوزون في الانتخابات البرلمانية القادمة--خصوصا فلول الحزب الوطني السابق الذين يقومون الآن بإعادة إنتاج أنفسهم في أشكال جديدة، وجماعة الإخوان ...

Keep Reading »

عن الجيش والشرطة والثورة المضادة [On the Army, Police and the Counter-Revolution]

في تاريخ الثورات المنتصرة لا يقف النظام القديم في موضع المعترف بالهزيمة، وما يقوم به لمحاولة استعادة وضعه السابق، يشير إلى حدود وآفاق الثورة المضادة التي تعتمل للإجهاز على الثورة الجديدة أو لإستيعابها وتحويلها لمجرد أيقونة مفرغة من مضمونها ومكاسبها. والتي تعبد الطريق لعودة أساليب الحكم البائد في ثوب جديد ولا مانع وقتها من التشدق بشعارات الثورة ومبادئها. ومنذ بداية ثورتنا المصرية وبعد انتصارها التاريخي بإسقاط الديكتاتور مبارك، وحتى وقتنا الراهن لم تصمت تلك الدعاية الرخيصة التي تحاول النيل منها ومن ...

Keep Reading »

خرافات إقتصادية في خدمة الثورة المضادة [Economic Myths in the Service of the Counter Revolution]

يحذرنا هؤلاء بعلو الصوت: مالم تتوقف الاعتصامات والاحتجاجات "التي تأخذ شرعيتها من معتصمي التحرير"، فإنه الدمار الاقتصادي الكامل: ستتوقف المصانع والأعمال ولن يتلقى العمال والموظفون أجورهم وستصير كارثة. ويعمل هذا التحذير-التهديد، الذي صرنا نسمع صيغا متعددة منه من سياسيين ورجال أعمال وإعلاميين من أنصار "تقديس الاستقرار" أيا كان، عمله على مستويين: الأول إثارة حالة من الذعر بين  المواطنين فيما يخص توفر السلع الغذائية على وجه الخصوص، ومن ثم خلق مركز ثقل سياسي يرفض الاحتجاجات ...

Keep Reading »

عن الإستثناء المغربي [On the Moroccan Exception]

  لقد كان لافتا للنظر وجود حملة شرسة استعملت فيها كل الوسائل المتاحة من إعلام تقليدي وإلكتروني وكذلك الإعلام الفتاك الجديد ألا وهو سلاح الاعلام الإجتماعي للدفاع عن فكرة واحدة ووحيدة وهي الإستثناء المغربي. إذ يجب الاعتراف باختلاف المغرب كبلد وجغرافيا وتنوع ثقافي وتاريخي عن بقية البلاد العربية فإنه في نفس الوقت من الضروري مساءلة هذا الإستثناء في بعديه السياسي والإجتماعي. من الضروري مساءلة هذا الإستثناء على ضوء العوامل التي أدت إلى انفجار الثورات في البلدان العربية الأخرى. فإذا بين لنا التحليل ...

Keep Reading »

الشعب هو الحل [The People are the Answer!]

  لقد أدى سقوط النظام الديكتاتوري الذي بناه الرئيس التونسي السابق إلى حالة من النشوة في العالم العربي، ليس فقط لسقوط رئيس من أحسن تلاميذ الرأسمالية الدولية ومن أكثرهم شمولية واستبدادا ولكن أيضا لأن الشعب العربي وجد أخيرا المقولة السحرية التي ستحرره من الديكتاتورية ألا وهي:  "الشعب هو الحل". هذه النشوة، التي عاشها العالم العربي، قابلها موقف موحد وغريب في تناغمه بين الحكومات الغربية والأنظمة العربية. فإذا كانت الشعوب الغربية وخاصة المتعاطفين مع الحركات اليسارية مبتهجة بهذا الإنجاز فإن ...

Keep Reading »
Page 42 of 43     « First   ...   37   38   39   40   41   42   43   Last »

Announcements

 SUBSCRIBE TO ARAB STUDIES JOURNAL

Pages/Sections

Archive

Jad Navigation

View Full Map, Topics, and Countries »
You need to upgrade your Flash Player

Top Jadaliyya Tags

Get Adobe Flash player